رياضة

لاعب توتنهام يكشف سر قتالية زملائه داخل الملعب

الأحد 2016.4.10 06:54 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1165قراءة
  • 0 تعليق

كشف البلجيكي موسى ديمبلي، لاعب وسط فريق توتنهام الإنجليزي، عن سر إظهار زملائه في الفريق قدرا كبيرا من القتالية والحماسة في الملعب خلال المباريات التي يخوضها فريقهم هذا الموسم.

وأكد ديمبلي، في تصريحات لصحيفة "الجارديان" البريطانية، أنه لا أحد من اللاعبين يشعر بأن مكانه مع الفريق آمن تحت قيادة المدرب الأرجنتيني ماوريتسيو بوكيتينو، لذا فإن الجميع يقاتلون من أجل الحصول على فرصة المشاركة مع الفريق في المباريات، وعندما يحصل لاعب على فرصة فإنه يبذل أقصى ما لديه من جهد من أجل الحفاظ عليها.

وقال ديمبلي إن مدرب توتنهام أثر تأثيرا كبيرا على الفريق، فهو لا يفرق بين لاعب نجم وآخر عادي، بل إنه يجعل النجوم يعملون بجدية أكثر من باقي اللاعبين. وأضاف: "لديّ شعور بأن أي لاعب يستطيع الانسجام بسهولة جدا مع الفريق تحت قيادة بوكيتينو، وإذا لم يستطع شخص تحقيق هذا الانسجام فإن المشكلة بالطبع ستكون فيه".

وواصل: "هو يشرح لنا خطته مرة واثنتين، ويطالبنا بالضغط على الخصم بشكل دائم، والتقدم والرجوع بشكل متواصل، ويشدد على هذه النقطة وهي أهم شيء عنده، وإذا لم تكن قادرا على القيام بها فإنك لا تكون مناسبا لفلسفته".

وأكد لاعب الوسط البلجيكي أن بوكيتينو زرع في كل لاعب في توتنهام أن يضع أمامه هدفا بأن يصبح أفضل لاعب في الفريق، وهذا ما يعطي الكثير منهم الأفضلية. وأضاف: "بالطبع لدينا لاعبون مميزون قادرون على صنع الفارق أمثال هاري كين، لكني أرى أن سر تفوقه أنه يعمل بجد أكثر من الجميع، وأنا لم أر مهاجما في الدوري يبذل جهدا مثل الذي يبذله كين".

واختتم ديمبلي تصريحاته قائلا إنهم يريدون محو السمعة السيئة التي لصقها بهم السير أليكس فيرجسون، عندما وصف توتنهام قبل ذلك بأنه فريق ناعم وغير مقاتل، وسيعملون على إثبات ذلك بالفعل ذلك خلال استضافة مانشستر يونايتد اليوم في الدوري الإنجليزي.

ويحتل توتنهام المركز الثاني في جدول ترتيب البريميرليج برصيد 62 نقطة، بفارق 10 نقاط عن ليستر المتصدر الذي فاز اليوم على سندرلاند بهدفين نظيفين، وذلك قبل موقعة توتنهام ومانشستر يونايتد.

تعليقات