سياسة

شخصان جديدان يدخلان دائرة الاشتباه في تفجيرات بروكسل

الثلاثاء 2016.4.12 10:41 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 185قراءة
  • 0 تعليق

وجهت بلجيكا الثلاثاء التهم إلى شخصين جديدين يشتبه بضلوعهما في تفجيري مطار بروكسل ومحطة قطارات الشهر الماضي، واعتقلت ثلاثة أشخاص في إطار التحقيق في اعتداءات باريس التي وقعت في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وكشف المحققون عن شبكة من العلاقات المتداخلة بين اعتداءات باريس وبروكسل؛ حيث إن أشخاصا عديدين ضالعون في هذه الاعتداءات وعلى علاقة بتنظيم داعش في سوريا، الذي أعلن مسؤوليته عن الاعتداءات في العاصمتين الأوروبيتين.

وقالت النيابة -في بيان-: إن المشتبه بهما، الشقيقان إسماعيل وإبراهيم الفارسي "اتهما بالمشاركة في نشاطات مجموعة إرهابية ومحاولات لارتكاب جرائم إرهابية بوصفهما منفذ ومنفذ شريك ومساعد منفذ".

وتحدث البيان عن "مؤشرات" بأن الرجلين ربما يرتبطان باستئجار شقة في شارع ايتربيك في بروكسل، الذي شهد عملية مداهمة الأسبوع الماضي ولا يبعد عن مقر الشرطة الفدرالية.

وفي السياق ذاته، اعتقلت الشرطة البلجيكية ثلاثة أشخاص آخرين الثلاثاء في إحدى ضواحي بروكسل خلال مداهمة جديدة ترتبط بالتحقيقات في اعتداءات باريس التي خلفت 130 قتيلا ومئات الجرحى.

وجاء في بيان للنيابة، أن الأشخاص الثلاثة "محتجزون للتحقيق معهم" بعد اعتقالهم في ضاحية اوكل جنوب العاصمة البلجيكية.

وسيقرر قاضي التحقيق الأربعاء، إذا كان سيواصل احتجاز الثلاثة، حسب ما جاء في البيان الذي لم يكشف عن تفاصيل.

تعليقات