ثقافة

القاسمي يزور معرض لندن 2016

الخميس 2016.4.14 10:31 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 176قراءة
  • 0 تعليق
الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي

الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي

زار الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة وترافقه الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي الرئيس الفخري للمجلس الإماراتي لكتب اليافعين المؤسس والرئيس التنفيذي لمجموعة كلمات الأربعاء، معرض لندن للكتاب وتفقَّد منصة إمارة الشارقة ممثلة بهيئة الشارقة للكتاب في الدورة "45 " من معرض لندن للكتاب 2016 المقامة في قاعة معارض أولمبيا في العاصمة البريطانية لندن.

وتعرف القاسمي على ما تضمنته منصة الإمارة من مشاركات -والتي تكون بها الشارقة قد تجاوزت العقد من الزمان خلال مشاركاتها ضمن معرض لندن للكتاب والتي بدأتها في عام 2006- فبالإضافة إلى مشاركة هيئة الشارقة للكتاب فيها، كانت هناك مشاركة لكل من منشورات القاسمي ودائرة الثقافة والإعلام ومجموعة كلمات للنشر والمجلس الإماراتي لكتب اليافعين ومشروع ثقافة بلا حدود، وبرنامج منحة الترجمة.

والتقى القاسمي خلال وجوده في جناح هيئة الشارقة للكتاب، مجموعةً من المثقفين الإماراتيين والعرب من أصحاب دور النشر ورؤساء تحرير، واستعرض أمامهم تجربته البحثية التي قادته لتأليف العديد من الإصدارات التاريخية المتنوعة بين كتب علمية وروايات ومسرحيات استحضر من خلالها التاريخ وركز فيها على ما يخص منطقة الخليج والدول المجاورة لها كونها تمسنا بشكل مباشر.

كما عرض القاسمي لتجربة الشارقة ونهضتها الفكرية ومنجزها الثقافي وبداية الحراك الثقافي فيها والذي يعود إلى فترة ليست بالقريبة لما كانت تملكه من مقومات ساعدت على استقطاب المثقفين من مختلف بلدان العالم وعزز ذلك الحديث إصدار دائرة الثقافة والإعلام المعروض في معرض لندن للكتاب في هذا العام والذي جاء بعنوان "الثميد" حيث سجل فيه أحد المعلمين العرب تتبعه لتلك النهضة في منطقة الثميد طوال عقدين من الزمن تابع فيهما كيف تحولت تلك المنطقة من مجرد قرية صحراوية إلى واحة فكرية ثقافية تحوي العديد من المراكز التي ترعى الأسرة والأمومة والطفولة والناشئة والشباب وتتنوع أنشطتها بين رياضية وفنية وثقافية واجتماعية.

وشهد جناح الهيئة وبحضور حاكم الشارقة إبرام عدد من اتفاقيات التفاهم والتعاون؛ حيث أبرمت هيئة الشارقة للكتاب اتفاقية تعاون مشترك مع كلية الدراسات المستمرة والمهنية بجامعة نيويورك تقدم بموجبها الجامعة برنامجًا تعليميًّا متخصصًا للناشرين العرب يركز على أهم المواضيع والقضايا المتعلقة بصناعة النشر في العالم. ويهدف البرنامج المزمع إقامته في 30 أكتوبر المقبل إلى تعريف الناشرين العرب بطرق النشر المختلفة وأفضل الممارسات العالمية المتبعة فيها خصوصًا في مجال حقوق البيع والنشر العالمية ومهارات التفاوض بشأنها

تعليقات