اقتصاد

المؤشر السعودي يتراجع صباحا على الرغم من صعود أسهم قيادية

الأحد 2016.4.17 01:31 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 190قراءة
  • 0 تعليق

تراجع مؤشر سوق الأسهم السعودي في مستهل تعاملات الأحد رغم صعود قوي لعدد من الأسهم القيادية، وذلك في ظل ترقب المتعاملين لما سيسفر عنه اجتماع منتجي النفط في الدوحة بشأن تجميد إنتاج الخام.

ونزل المؤشر 0.86% إلى 6454.2 نقطة.

وقال مصدران مطلعان اليوم الأحد إن اجتماع الدوحة بين منتجي النفط من منظمة أوبك ومن خارجها بشأن تجميد مستويات الإنتاج لم يبدأ بعد. وقال أحد المصدرين إن التأخير بسبب تغييرات طلبتها السعودية في آخر لحظة.

وتقول نسخة من الاتفاق إن متوسط الإنتاج اليومي من النفط الخام في كل شهر لن يتجاوز المستويات المسجلة في يناير كانون الثاني من هذا العام.

وتقول المسودة إن التجميد سيستمر حتى أول أكتوبر تشرين الأول من العام الجاري، وإن المنتجين سيلتقون مرة أخرى في روسيا في أكتوبر تشرين الأول لمراجعة التقدم الذي تم إحرازه في تحقيق انتعاش مطرد في سوق النفط.

ورغم نزول المؤشر، ارتفع سهما الراجحي وكيان بقوة بعد نتائج فصلية فاقت التوقعات وسجلا أكبر المكاسب على المؤشر صباحا.

وقفز سهم الراجحي ذو الثقل 1.32% بعدما قفزت أرباحه الفصلية نحو 33% متجاوزة متوسط توقعات المحللين.

كما قفز سهم كيان 3.8% بعدما قلصت الشركة خسائرها الصافية بنسبة 63.5% بفضل ارتفاع كمية الإنتاج والمبيعات وانخفاض تكلفة اللقيم لتأتي الخسائر أقل كثيرا من متوسط توقعات المحللين.

وزادت أسهم دار الأركان 0.9%. وكان الصعود للشركات المتبقية بين 20 سهما مرتفعا من نصيب شركات صغيرة ومتوسطة.

في المقابل انخفضت أسهم جبل عمر وسامبا والبحري وسابك وصافولا وينساب والاتصالات والكهرباء بنسب بين 0.7 و4.7%.

 

تعليقات