سياسة

خلال زيارة الـ5 ساعات..السيسي وكيري يبحثان آخر مستجدات المنطقة

الأربعاء 2016.4.20 07:25 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 171قراءة
  • 0 تعليق

بحث الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ووزير الخارجية الأمريكي جون كيري اليوم الأربعاء سُبل تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين، وتطرقا إلى آخر مستجدات الأزمات التي تمر بها عدد من دول المنطقة.

وقال السفير علاء يوسف المتحدث الرسمي باِسم الرئاسة، في بيان صحفي إن "اللقاء تناول سُبل تعزيز التعاون الثنائي بين الدولتين على مختلف الأصعدة الاقتصادية والسياسية، كما تطرق اللقاء إلى آخر المستجدات بالنسبة للأزمات التي يمر بها عدد من دول المنطقة، ولا سيما تطورات الأوضاع في ليبيا وسوريا، فضلاً عن الجهود الإقليمية والدولية التي تُبذل من أجل التوصل إلى حلول سياسية".

جاء ذلك خلال لقاء جمع كيري والرئيس المصري وبحضور سامح شكري وزير الخارجية، في زيارة لكيري إلى القاهرة استغرقت 5 ساعات.

وأضاف المتحدث باسم الرئاسة المصري أن الرئيس السيسي أكد العلاقات الاستراتيجية التي تجمع بين مصر والولايات المتحدة.

كما أعرب عن حرص مصر على الارتقاء بالتعاون الثنائي مع الولايات المتحدة على كافة الأصعدة، مشيرًا إلى أهمية تعزيز التنسيق والتشاور بين البلدين بما يمكنهما من مواجهة مختلف التحديات، لا سيما في ضوء ما تتعرض له منطقة الشرق الأوسط في الوقت الحالي من توتر واضطراب.

وأضاف المتحدث الرسمي أن "جون كيري أكد خلال اللقاء التزام الولايات المتحدة بدعم استقرار مصر وتعزيز العلاقات معها، مؤكداً أن مصر تعد شريكاً مهماً لبلاده، وأن الولايات المتحدة تدرك أهميتها ودورها المحوري في المنطقة باعتبارها ركيزة أساسية للسلام والاستقرار".

كما أكد "وزير الخارجية الأمريكي حرص بلاده على مساندة مصر من أجل التغلب على ما تواجهه من تحديات أمنية أو اقتصادية، مشيراً إلى اهتمام الإدارة الأمريكية بدعم الجهود المصرية في مجالي التنمية الاقتصادية ومكافحة الإرهاب"، مشيرًا إلى أهمية العمل على دفع وتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين بما يُحقق مصالح الجانبين، بالإضافة إلى زيادة التنسيق مع الجانب المصري حول القضايا والموضوعات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك

وغادر كيري، عقب اللقاء، إلى الرياض للانضمام إلى الرئيس الأمريكي باراك أوباما في قمة مجلس التعاون الخليجي.

تعليقات