سياسة

"العشراوي" انتحاري بروكسل عمل بالمطار لمدة 5 سنوات

حسب وسائل إعلام بلجيكية

الخميس 2016.4.21 06:32 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 183قراءة
  • 0 تعليق
آثار التفجيرات داخل مطار بروكسل

آثار التفجيرات داخل مطار بروكسل

أفادت قناة "في تي إم" التلفزيونية البلجيكية، بأن نجيم العشراوي، أحد الانتحاريين اللذين فجَّرا نفسيهما في مطار بروكسل يوم 22 مارس/آذار، عمل في المطار بوظيفة مؤقتة طيلة 5 سنوات حتى نهاية 2012 قبل مغادرته إلى سوريا.

وقالت القناة إن العشراوي الذي نفذ الهجوم مع انتحاري آخر هو إبراهيم البكراوي، "عمل حتى نهاية 2012 في مطار بروكسل" بوظيفة موقتة في إحدى الشركات العاملة في المطار.

وكان البرلمان الأوروبي قد أعلن أن العشراوي عمل في شركة تنظيف متعاقدة معه على مدى شهر في صيف 2009 وشهر آخر في صيف 2010.

والعشراوي (24 عامًا) خبير في الإلكترونيات ويعتقد أنه الذي تولى صنع العبوات الناسفة المستخدمة في الاعتداءات التي استهدفت بروكسل وخلفت 32 قتيلًا، وكذلك تلك التي استخدمت في اعتداءات باريس في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي وتسببت في مقتل 130 شخصًا.

ولم توضح القناة البلجيكية طبيعة الوظيفة التي كان العشراوي يمارسها في المطار، لكنها أكدت أن جميع العاملين في المطار يخضعون لتحقيق أمني قبل حصولهم على ترخيص العمل فيه.

تعليقات