سياسة

اتفاق لوقف إطلاق نار بالقامشلى بين النظام السوري والأكراد

السبت 2016.4.23 05:27 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 232قراءة
  • 0 تعليق
 مدينة القامشلى

مدينة القامشلى

اتفق مسؤولون في الحكومة السورية وممثلون عن الأكراد اليوم على وفق إطلاق النار وإنهاء الاشتباكات العنيفة في مدينة القامشلي شمال شرق سوريا، وفق ما أعلنت القوات الكردية. 

وكانت معارك اندلعت بين قوات موالية للنظام السوري وقوات الأمن الداخلي الكردية "الأسايش" في مدينة القامشلي في شمال شرق سوريا الأربعاء الماضي إثر اشكال عند حاجز في المدينة.

ثم اندلعت إثر ذلك اشتباكات بين القوات الحكومية وقوات الحماية الكردية، أوقعت 17 قتيلا مدنيا وعشرة قتلى من عناصر القوات الكردية و31 من عناصر القوات الموالية للحكومة.

وأعلن بيان عن القيادة العامة لقوات "آساييش" الكردية بعد اجتماع الطرفين اليوم في مطار القامشلي، توصلهما إلى اتفاق على وقف إطلاق النار ومواصلة المباحثات لإبرام اتفاق دائم.

وتتقاسم القوات الكردية المحلية والنظام السوري السيطرة على مدينة القامشلي التي تقطنها أكثرية كردية في محافظة الحسكة.

وانسحبت قوات النظام السوري تدريجيا من المناطق ذات الغالبية الكردية مع اتساع رقعة النزاع في سوريا عام 2012، لكنها احتفظت بمقار حكومية وإدارية وبعض القوات، لا سيما في مدينتي الحسكة والقامشلي.

تعليقات