سياسة

رئيسة وزراء بريطانيا: نناقش مع الحلفاء التحرك اللازم بعد هجوم دوما

الإثنين 2018.4.9 05:20 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 270قراءة
  • 0 تعليق
تيريزا ماي

تيريزا ماي

أعلنت رئيسة وزراء بريطانيا، تيريزا ماي، الإثنين، أن بلادها تناقش مع الحلفاء التحرك اللازم بعد هجوم دوما الكيماوي في سوريا.

وجاء تصريح ماي الذي نقلته وكالة أنباء رويترز، بعدما أكد وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس أنه لا يستبعد استخدام القوة العسكرية ضد سوريا، بعد تقارير عن هجوم بالأسلحة الكيماوية في مدينة دوما السورية.


ولا تزال التطورات الخاصة بالهجوم الكيماوي الذي استهدف مدينة دوما السورية مستمرة، خاصة مع إعلان منظمة حظر الأسلحة الكيماوية أن "لجنة لتقصي الحقائق تجمع معلومات" عن ذلك الهجوم، الذي جلب إدانة دولية للنظام السوري وأفعاله بحق المدنيين.

وأبدت منظمة حظر الأسلحة الكيماوية "قلقها البالغ" إزاء الهجوم بأسلحة كيماوية في 7 إبريل/نيسان الجاري، حسب وكالة أنباء رويترز.

وجاءت رسالة المنظمة الدولية بالتزامن مع إعلان اتحاد منظمات الإغاثة السوري أن 60 قتيلا على الأقل سقطوا في الهجوم الكيماوي بدوما، بالإضافة إلى وقوع إصابات تجاوز عددها 1000 شخص.

وقال أحمد أوزومجو مدير المنظمة، في بيان: "نبدي قلقنا البالغ على الهجوم المزعوم بأسلحة كيماوية في السابع من إبريل/نيسان في دوما".

تعليقات