سياسة

البنتاجون: العالم لن يتسامح مع أسلحة الأسد الكيماوية

الخميس 2018.4.19 08:27 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 381قراءة
  • 0 تعليق
الضربة  الثلاثية على سوريا ردا على استخدام الأسلحة الكيماوية

الضربة الثلاثية على سوريا ردا على استخدام الأسلحة الكيماوية

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون)، الخميس، أنه على الرئيس السوري بشار الأسد أن يعرف أن العالم لن يتسامح في استخدام الأسلحة الكيماوية.

وذكر البنتاجون فى بيان، أنه يرجح وجود غاز السارين والكلور في الأهداف التي تم استهدافها خلال الضربة الثلاثية التي نفذتها كل من الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا في سوريا 14 أبريل/ نيسان الجاري.

وأوضح البنتاجون أن النظام السوري ما زال لديه القدرة على شن هجمات كيماوية محدودة بعد ضرباتنا، مشيرا فى الوقت نفسه إلى أن أمريكا لا ترى مؤشرا على أنه مستعد الأن لشن هجوم كيماوي جديد.

وأكد البنتاجون أن الأنظمة الدفاعية الجوية الروسية تم تفعليها فى سوريا خلال الضربة الثلاثية، لكن الروس اختاروا عدم إطلاق النار.

وفي وقت سابق، قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الخميس، إن "هدف ضربتنا ضد النظام السوري كان وقف استخدام الأسلحة الكيماوية نهائياً في هذا البلد". 

تعليقات