سياسة

الجيش اليمني يطهر مواقع جديدة شمال لحج ويأسر 5 عناصر حوثية

السبت 2018.6.30 06:29 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 203قراءة
  • 0 تعليق
قوات تابعة للجيش اليمني - أرشيفية

قوات تابعة للجيش اليمني - أرشيفية

تمكنت قوات الجيش اليمني، السبت، من تطهير مناطق نجد قفيل ومناطق المغنة في جبهة القبيطة شمال محافظة لحج،، بعد معارك دامية وبمشاركة مباشرة من طيران قوات التحالف العربي التي ركزت على عزل الخطوط الأمامية للانقلابيين عبر استهداف خطوط إمدادها. 

وذكر مصدر ميداني في الجيش اليمني، لـ"العين الإخبارية"، أن القوات الشرعية طهرت مواقع جديدة وواصلت تقدمها إلى مناطق وادي البير بدياش والمشقر ومفرق الكعبين وتباب الكرب، وباتت تقترب من جبل جالس الاستراتيجي الذي يمهد من خلال السيطرة عليه، التقدم باتجاه مدينة الراهدة التابعة لمحافظة تعز، وتقع في حدودها الجنوبية المحاذية لمحافظة لحج. 


وأشار المصدر إلى أن القوات المدعومة من التحالف العربي تمكنت من أسر 5 عناصر حوثية أثناء المعارك التي أسفرت عن مقتل وجرح العشرات من المليشيات المدعومة من إيران.


وتخوض قوات الجيش اليمني في جبهة لحج وجنوب تعز معارك يومية، بهدف تأمين السلاسل الجبلية الحدودية بين المحافظتين، وتأسيس قاعدة انطلاق لعملية عسكرية واسعة، لكسر الحصار الإنساني التي تفرضه مليشيا الحوثي الإرهابية على مدينة تعز جنوب البلاد.

تعليقات