سياسة

جنرال أمريكي: إيران تختبر أسلحتها في اليمن ويجب ضرب منشآتها النووية

الجمعة 2018.6.29 07:01 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 284قراءة
  • 0 تعليق
الجنرال تشاك والد النائب السابق للقيادة الأمريكية

الجنرال تشاك والد النائب السابق للقيادة الأمريكية

أكد الجنرال تشاك والد، النائب السابق للقيادة الأمريكية لدى أوروبا، أن إيران تختبر أسلحتها في اليمن، وتمتلك أكبر ترسانة أسلحة باليستية في الشرق الأوسط، ويجب علينا وقف تمددها في الشرق الأوسط، والوقوف بجانب الشعب الإيراني ضد انتهاكات النظام بحقه. 

وقال والد، في كلمته خلال الجلسة الثانية التي عقدت تحت عنوان "قوات الحرس الإيراني والتدخلات الإيرانية في المنطقة"، والتي تأتي ضمن ندوة "إيران.. آفاق التغيير"، التي تعقد ضمن الفعاليات التحضيرية لمؤتمر المقاومة الإيرانية، في باريس، إن "أكثر من 30 صاروخا تم إطلاقها على السعودية من قبل الحوثيين، وإذا قام شخص بإطلاق صاروخ واحد على الولايات المتحدة ستكون نهايته".

وشدد على ضرورة "دعم القيادة السعودية ضد اعتداءات إيران، ويجب وقف التمدد الإيراني في سوريا".

وأضاف النائب السابق للقيادة الأمريكية لدى أوروبا، أن "هناك الكثير من الاحتجاجات في إيران ضد السياسات الاقتصادية، ويجب علينا أن نفضح فساد النظام الإيراني وانتهاكات حقوق الإنسان التي يمارسها ضد الإيرانيين".

وتابع: "أنصح الولايات المتحدة أن تغير سياستها والعمل على إنهاء المصانع والمؤسسات النووية في إيران، وعلينا أن نكون مستعدين لتأمين الولايات المتحدة حتى لو ضربنا المنشآت النووية الإيرانية".

شارك في الجلسة، التي يديرها وليد فارس، المتخصص في شؤون الإرهاب الدولي والشرق الأوسط، لوئیس فري المدير السابق لـ"إف بي آي"، والجنرال جیمز کانوي، القائد السابق لقوات المارينز الأمريكية، وفدریك آنسل، الكاتب والمحقق في شؤون الجيوبولتيك والمتخصص في شؤون الشرق الأوسط، ونصر الحریري الأمين العام السابق للائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، والرئيس الحالي لهيئة التفاوض السورية.


تعليقات