سياسة

مطالبات برحيل " الملالي" في تحضيري مؤتمر المعارضة الإيرانية بباريس

الجمعة 2018.6.29 04:01 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 626قراءة
  • 0 تعليق
جانب من الجلسات التحضيرية لمؤتمر المعارضة الإيرانية

جانب من الجلسات التحضيرية لمؤتمر المعارضة الإيرانية

طالب متحدثون في الجلسات التمهيدية للمؤتمر السنوي للمعارضة الإيرانية، اليوم الخميس، بالعاصمة الفرنسية باريس، بتشديد العقوبات على نظام طهران وتنفيذ العقوبات المفروضة عليه، مشددين على ضرورة رحيله في أقرب وقت، كونه المتسبب الأول في أزمات الشرق الأوسط.

وقال آدم إيرلي الناطق السابق باسم وزارة الخارجية الأمريكية إنه "علينا مضاعفة العقوبات المفروضة على النظام الإيراني وإنفاذها". 

وأضاف أنه يجب حرمان النظام الإيراني من النظام المصرفي الدولي والحيلولة بينه وبين أسوق النفط العالمية. 

 من جانبها قالت ليندا تشافيز مديرة العلاقات العامة السابقة بالبيت الأبيض:" آمل أن تكون الإدارة الأمريكية أكثر نشاطاً في التواصل مع المقاومة الإيرانية"، مشيرة إلى أنه على الولايات المتحدة التعرف على خطط المعارضة المستقبلية لإيران والتواصل مع حركة "مجاهدي خلق". 

  من جانبه شدد روبرت توريسيلي عضو مجلس الشيوخ الأمريكي السابق على ضروة الضغط على النظام الإيراني قائلا: "يجب على نظام طهران أن يذهب فوراً.. توجد عدة طرق للضغط على النظام الإيراني أبرزها الضغوط السياسية والاقتصادية". 

وأضاف توريسيلي أن هناك أيضا خيار عسكري لمواجهة مشاريع النظام الإيراني لكن لا أحد يريد هذه الخيار. 


 على صعيد متصل قال جوليو تيرزي وزير الخارجية الإيطالي السابق، إن النظام الإيراني لايكتفي بالتدخل في شؤون دول المنطقة، بل يضع اقتصاده لتقوية مليشيات الحرس الثوري ويدعم الإرهاب.

و كانت العاصمة الفرنسية باريس قد شهدت اليوم الجمعة انطلاق، الجلسات التحضيرية للمؤتمر السنوي الرابع للمعارضة الإيرانية الذي سينطلق غدا السبت تحت عنوان "الانتفاضة من ‌أجل التغيير في إيران"، بمشاركة دولية وعربية كبرى، ويستمر حتى الإثنين المقبل.

وتشهد الجلسات التحضيرية، اليوم، 4 منصات، حيث تقام نقاشات من أجل التضامن مع الشعب الإيراني والمقاومة الإيرانية لتحقيق الحرية والديمقراطية في إيران واستتباب السلام والاستقرار بمنطقة الشرق الأوسط، وتعميق العلاقات مع الدول العربية المتضررة من نظام "الملالي".

تعليقات