سياسة

مجلس الوزراء السعودي: موقف كندا "المستغرب" لم يبن على أي وقائع صحيحة

الثلاثاء 2018.8.7 04:54 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 240قراءة
  • 0 تعليق
جلسة سابقة لمجلس الوزراء السعودي

جلسة سابقة لمجلس الوزراء السعودي

جدد مجلس الوزراء السعودي رفض المملكة المطلق والقاطع لموقف الحكومة الكندية السلبي والمستغرب الذي لم يبن على أي معلومات أو وقائع صحيحة بشأن ما أسمته نشطاء المجتمع المدني الذين تم إيقافهم.

وشدد المجلس على ضرورة الالتزام بالمواثيق والمبادئ والأعراف الدولية التي تقضي باحترام سيادة كل دولة وعدم التدخل في شؤونها الداخلية المحكومة بدستورها وأنظمتها وإجراءاتها الحقوقية والقضائية. 

جاء ذلك في ختام جلسة مجلس الوزراء اليوم الثلاثاء والتي ترأسها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود في نيوم بمنطقة تبوك.

وأوضح وزير الإعلام الدكتور عواد بن صالح العواد، في بيان، أوردته وكالة الأنباء السعودية، عقب الجلسة، أن مجلس الوزراء استعرض جملة من التقارير عن مجريات الأحداث وتطوراتها في المنطقة والعالم، وجدد رفض المملكة المطلق والقاطع لموقف الحكومة الكندية السلبي.

وأشار إلي أن إيقاف المذكورين تم من قبل الجهة المختصة وهي النيابة العامة لاتهامهم بارتكاب جرائم توجب الإيقاف وفقاً للإجراءات النظامية المتبعة التي كفلت لهم حقوقهم المعتبرة شرعا ونظاما، ووفرت لهم جميع الضمانات خلال مرحلتي التحقيق والمحاكمة.

وأعلنت الخارجية السعودية، أمس الإثنين، استدعاء سفير خادم الحرمين الشريفين في كندا للتشاور، كما اعتبرت السفير الكندي في الرياض شخصاً غير مرغوب فيه وعليه مغادرة المملكة خلال الـ24 ساعة المقبلة.

وقالت الخارجية السعودية إن ادعاء كندا القبض على نشطاء المجتمع المدني في المملكة غير صحيح جملة وتفصيلاً ومجاف للحقيقة.

كما أعلنت تجميد التعاملات التجارية والاستثمارية الجديدة بين السعودية وكندا مع احتفاظها بحقها في اتخاذ إجراءات أخرى.

تعليقات