سياسة

بومبيو عن الانسحاب من سوريا: مستمرون في مواجهة داعش وعدوان إيران

الثلاثاء 2019.1.1 07:47 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 570قراءة
  • 0 تعليق
وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو - أرشيفية

وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو - أرشيفية

أكد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، الثلاثاء، أن الحملات مستمرة لمواجهة تنظيم داعش الإرهابي والعدوان الإيراني على سوريا.

وأضاف، في تصريحات صحفية، خلال لقائه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو في برازيليا على هامش تنصيب الرئيس البرازيلي الجديد حاير بولسونارو، أن "قرار الانسحاب لا يغير بأي حال التعاون مع إسرائيل"، بحسب قوله.

وفي سياق متصل، قال نتنياهو، في تصريحات صحفية، إنه سيبحث مع أمريكا كيفية تعزيز التعاون بشأن المخابرات والعمليات بسوريا ومناطق أخرى للتصدي "للعدوان" الإيراني في الشرق الأوسط بعد قرار أمريكا الانسحاب من سوريا.


وقال روبرت بالادينو المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، إن "بومبيو ونتنياهو ناقشا التهديد غير المقبول الذي يشكله العدوان الإقليمي والاستفزاز من جانب إيران وعملائها لأمن المنطقة وإسرائيل".

وأضاف في تصريحات صحفية أن "بومبيو أكد التزام الولايات المتحدة بأمن إسرائيل وحقها في الدفاع عن نفسها".

وكان البيت الأبيض أعلن، الأربعاء الماضي، بدء عملية سحب القوات الأمريكية المتمركزة في سوريا، للانتقال للمرحلة التالية في الحملة ضد تنظيم داعش الإرهابي.

وذكر، في بيان، أن "تلك الانتصارات على تنظيم داعش في سوريا لا تشير إلى نهاية التحالف العالمي أو حملته، بدأنا إعادة القوات الأمريكية مع انتقالنا إلى المرحلة التالية من هذه الحملة".

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أكد أن الولايات المتحدة هزمت تنظيم داعش في سوريا، مضيفاً أن ذلك الهدف كان المبرر الوحيد الذي جعله يحتفظ بقوات هناك.

تعليقات