سياسة

الجيش الجزائري يعلن عن غنائمه من الإرهابيين في 5 أشهر

السبت 2016.6.18 10:22 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 549قراءة
  • 0 تعليق
الجيش الجزائري

الجيش الجزائري

أعلن الجيش الجزائري عن تمكن قواته من القضاء على 73 إرهابيا وإيقاف 111 ما بين إرهابيين وعناصر إسناد، خلال الأشهر الخمسة الأولى لسنة 2016.

وجاء هذا الإعلان في حصيلة نشرتها مجلة الجيش الجزائري وهي الذراع الإعلامي للمؤسسة العسكرية في البلاد، عن نشاط قوات الجيش في عملياته المتعلقة بمكافحة الإرهاب والجرائم الاقتصادية.

ويشكل القبض على 111 ما بين إرهابين وعناصر في شبكات الإسناد، منذ بداية السنة، غنيمة استخباراتية كبيرة للجيش الجزائري، بالنظر إلى حجم المعلومات التي يمكن أن يفيد بها هؤلاء في معرفة المزيد من أماكن ما تبقى من عناصر إرهابية في البلاد.

وبشأن الأسلحة، ذكرت الحصيلة أنه تم استرجاع كميات كبيرة من الأسلحة والذخيرة خلال هذه الفترة تمثلت في 485 بندقية آلية من نوع كلاشنيكوف، 42 بندقية رشاش، 26 مدفعا من نوع هاون، 34 بندقية صيد، 25 بندقية مضخية،16 قاذفة صواريخ، 723 قنبلة يدوية دفاعية وهجومية، 49 مدفعا تقليدي الصنع، و79 قنبلة منزلية الصنع.

وذكرت المجلة أن قوات الجيش تمكنت أيضا من توقيف 2117 مهربا و2309 مهاجرين غير شرعيين و105 من تجار المخدرات.

وكشف الجيش أيضا عن تدمير 248 مخبأ للإرهابيين، إلى جانب حجز أكثر من 54 ألف كيلوغرام من المخدرات، وما يقرب من 900 ألف لتر من وقود كانت معدة للتهريب، ويضاف إلى تلك الغنيمة 205 سيارة رباعية الدفع و120 شاحنة و148 سيارة وكذا 70 دراجة نارية.

وكانت قوات الجيش الجزائري، قد استبقت شهر رمضان بالقضاء على 35 مسلحا من الجماعات الإرهابية، خلال مايو/ أيار الماضي، وإلقاء القبض على 4 آخرين إلى جانب اعتقال أفراد ينتمون إلى شبكات الدعم والإسناد، وذلك في أكبر حصيلة شهرية في إطار مكافحة الإرهاب تسجلها منذ بداية السنة.

ومع الأسبوع الأول لشهر رمضان، تمكن الجيش الجزائري من القضاء على 4 إرهابيين والقبض على 4 آخرين، خلال عملية تمشيط قادتها قواته بمحافظة المدية 50 كيلومتر جنوبي العاصمة، على منطقة يشتبه بتواجد عدد كبير من أفراد الجماعات الإرهابية المسلحة بها.

تعليقات