رياضة

مدرب فرنسا وحارسها يبديان قلقهما من ملاعب اليورو

الأحد 2016.6.19 02:29 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 209قراءة
  • 0 تعليق
لوريس وديشامب

لوريس وديشامب

انضم ديدييه ديشامب، مدرب فرنسا، للجدل حول الحالة السيئة لملاعب بطولة أوروبا 2016 (السبت)، بعد أن أبدى قلقه حول أجواء اللعب في ملعب ليل حيث سيلعب منتخب البلد المضيف أمام سويسرا في ختام منافسات المجموعة الأولى.

واضطرت فرنسا للانتقال إلى ملعب آخر في تدريبها الأخير للحفاظ على حالة أرض الملعب لمباراة غد الأحد.

وقال ديشامب في مؤتمر صحفي "الأمر ليس مثاليا لكننا واجهناه من قبل في البرازيل (في كأس العالم) قبل عامين. إذا لم نستطع التدريب عليه فهذا يعني أن هناك بعض المخاوف. هذا مؤسف لكن علينا التأقلم."

وأشار هوجو لوريس، حارس فرنسا، في نفس المؤتمر، إلى أن حالة الملاعب في البطولة تمثل مشكلة حقيقية.

وأضاف في إشارة إلى الفوز 2-صفر على ألبانيا "هذا مفاجئ بشكل عام، والأمر ليس في ليل فقط. أيضا كانت هذه هي حالة ملعب فيلودروم (ملعب مارسيليا)، حيث كان من الصعب اللعب على أرضيته."

وعبر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم عن عدم سعادته بحالة الملاعب في فرنسا خاصة مارسيليا واستاد فرنسا وليل.

وقال الاتحاد الأوروبي للعبة إنه يعمل على تحسين أرضية الملاعب، حيث بدأ الأسبوع الثاني من البطولة في أجواء ممطرة غير معتادة.

وكان لأرضية ملعب مارسيليا النصيب الأكبر من الانتقادات. فقد وصفها ديشامب بأنها كارثية، وشكك في قرار مالكي الملعب بإقامة حفلة موسيقية عليه قبل أسابيع من انطلاق البطولة.

وضمنت فرنسا التأهل إلى دور الـ16، لكنها ستسعى لضمان المركز الأول عندما تواجه سويسرا.

قال لوريس "نحن مجموعة من اللاعبين المحترفين ونحتاج للتأقلم مع هذه الظروف. سنحاول تقديم أداء جيد رغم حالة أرض الملعب".

تعليقات