مجتمع

خسائر الجامعات البريطانية من مغادرة الاتحاد الأوروبي.. كم تبلغ؟

الثلاثاء 2016.6.21 05:21 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 327قراءة
  • 0 تعليق
الجامعات البريطانية

الجامعات البريطانية

حذرت حوالي 100 جامعة بريطانية من أن بريطانيا سوف تخسر مكانتها القيادية على مستوى العالم في العلوم والابتكار إذا صوت البريطانيون لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي في الاستفتاء المقرر عقده الخميس.

في خطاب لصحيفة "إندبندنت" البريطانية، أعرب نواب رؤساء جميع المؤسسات الرئيسية للتعليم العالي تقريبًا في البلاد عن قلقهم البالغ من تداعيات خروج بريطانيا من الاتحاد.

تضمنت التوقيعات رؤساء كل من جامعات أكسفورد وكامبريدج ودورهام وبريستول وجميع جامعات المملكة المتحدة الموجودة في قائمة أفضل 50 جامعة بالتصنيف العالمي، كما أوضحت الرسالة القلق العميق بين الأكاديميين بشأن مخاطر ترك الاتحاد.

أشارت الرسالة إلى أن الجامعات البريطانية تدر للاقتصاد البريطاني أكثر من 73 مليار جنيه إسترليني سنويا، يأتي 3.7 مليار جنيه إسترليني من هذا المبلغ من طلاب دول الاتحاد الأوروبي وحدهم.

قالت الرسالة إن عضوية الاتحاد الأوروبي تدعم الجامعات البريطانية لجذب أفضل العقول وأكثرها إشراقًا حول أوروبا، مما يعزز البحوث الجامعية والتدريس إلى جانب المساهمة في النمو الاقتصادي.

وجاء بالرسالة: "إن فصل أنفسنا طواعية عن أكبر كتلة اقتصادية عالمية سيقوض مكانتنا القيادية على مستوى العالم في العلوم والابتكار، ويفقر جامعتنا، ويحد من فرص الشعب البريطاني".

حذرت الرسالة من أن ترك أوروبا سوف يخلق بيئة صعبة للاستثمار طويل المدى في التعليم العالي والبحوث الضرورية للمملكة المتحدة للحفاظ على مكانتها كاقتصاد معرف ماهر وقادر على المنافسة عالميًا.

كما أضاف النواب "من الواضح وضوح الشمس بالنسبة لنا أن جامعاتنا المرموقة وطلابنا أقوى في أوروبا".

 

تعليقات