سياسة

بوادر انقسام بحزب العمال البريطاني.. كوربين يقيل مسؤولا رفيعا عارضه

الأحد 2016.6.26 10:26 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 553قراءة
  • 0 تعليق
 زعيم حزب العمال البريطاني جيريمي كوربين

زعيم حزب العمال البريطاني جيريمي كوربين

أقال زعيم حزب العمال البريطاني، جيريمي كوربين، الأحد، أحد كبار مسؤولي الحزب، هيلاري بن، بحسب ما أعلنته هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، في وقت يشهد الحزب انقساما عميقا إثر قرار البريطانيين بالخروج من الاتحاد الأوروبي.

وذكرت "بي بي سي" أن كوربين أقال هيلاري بن، وزير الخارجية في حكومة الظل العمالية، بعدما قام بحض أعضاء في الحزب على الاستقالة في حال رفض كوربين التنحي عن منصبه.

وقال متحدث باسم الحزب إن كوربين "فقد ثقته" في بن، بحسب هيئة الإذاعة البريطانية.

وكان كوربين قد انضم إلى رئيس الوزراء المحافظ ديفيد كاميرون في الدعوة إلى بقاء بريطانيا في الاتحاد الأوروبي، غير أن معسكر الخروج من الكتلة الأوروبية فاز بنسبة 51,9% في الاستفتاء الذي جرى الخميس حول هذه المسألة.

واستقال كاميرون الجمعة بعد إعلان النتيجة على أن يغادر مهامه في أكتوبر/تشرين الأول المقبل، غير أن هزيمة المؤيدين لأوروبا أثارت بلبلة في صفوف العماليين أيضا.

وستقدم نائبتان عماليتان، الاثنين، مذكرة بحجب الثقة عن كوربين، في خطوة تعكس غضب العديد من البرلمانيين الذين يتهمون زعيم حزب العمال بعدم بذل جهود كافية في الحملة من أجل بقاء البلاد في صفوف الاتحاد الأوروبي.

وهم يأخذون بصورة خاصة على كوربين فشله في إقناع ناخبي الحزب من العمال الذين صوت أكثر من ثلثهم (37%) مع الخروج، مخالفين بذلك خط الحزب.

وبعد إقصاء بن، أعربت النائبة العمالية روبرتا بلاكمان-وودز عن خيبة أملها وكتبت على موقع تويتر "على حكومة الظل العمالية الآن أن تتحرك لانقاذ الحزب ومن أجل مصلحة البلاد، وإلا فلن يغفر لنا أبدا".

وأعلن كوربين أنه لا يخشى مذكرة بحجب الثقة، لكن الانتقادات الموجهة إليه ستكون في صلب اجتماع يعقده حزب العمال، الاثنين.

تعليقات