سياسة

بالصور والفيديو.. شيخ الأزهر: مصر النموذج الأسمى في وحدة نسيجها الوطني

الثلاثاء 2016.6.28 05:55 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 745قراءة
  • 0 تعليق
شيخ الأزهر يرحب بالبابا تواضروس

شيخ الأزهر يرحب بالبابا تواضروس

استقبل فضية الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، رئيس مجلس حكماء المسلمين، الدكتور أحمد الطيب، صباح اليوم الثلاثاء، البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، بمقر مشيخة الأزهر الشريف، حيث هنأ الأخير الإمام الأكبر والمسلمين بمناسبة عيد الفطر المبارك.

وخلال اللقاء، قال البابا تواضروس الثاني إن الأعياد التي تمر على مصر هي أعياد يتلاحم فيها جميع المصريين، وتعبر عن مدى ترابط الشعب المصري، مشيدًا بالعلاقات الوثيقة والزيارات المتبادلة بين الأزهر الشريف والكاتدرائية، وبقدرتهما على الصمود أمام التحديات التي تهدد أمن وسلامة المصريين.

وأعرب البابا، في اللقاء الذي استمر قرابة 30 دقيقة، عن أمله في مستقبلٍ مشرق لمصر بفضل تكاتف وتعاون أبنائها المخلصين، بحسب مشيخة الأزهر.

وقدم فضيلة الإمام الأكبر الشكر للبابا تواضروس الثاني على زيارة قداسته للتهنئة بعيد الفطر المبارك، موضحًا أن مصر تمثل النموذج الأسمى والمثل الأعلى في وحدة نسيجها الوطني، وأن علاقات المودة والاحترام التي تسود بين الأزهر الشريف والكاتدرائية تمثل حائط صدٍّ قوي أمام كل الفتن التي تَسعى للوقيعة بين أبنائه.

من جانبها، نقلت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، عن قداسة البابا تواضروس الثاني، قوله خلال اللقاء، إن المنطقة التي نعيش فيها تعد منطقة معتدلة في كل شيء حتى في مناخها، وأن نهر المعرفة وتكوين المعرفة وبداية المعرفة بدأت من مصر.. لذا قيل إن مصر أم الدنيا، وألمح إلى أن الظاهرة الواضح حاليًا أن العالم يتغير بصورة ملحوظة".

وأوضح بيان الكنيسة أن النقاش دار حول قضية الثقافة المجتمعية والأخلاقية وضرورة النهوض بالقيم الأخلاقية والإنسانية.

وحضر اللقاء عدد من قيادات الكنيسة منهم الأنبا أرميا الأسقف العام والقس بولس حليم المتحدث الرسمي باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، وقيادات من مشيخة الأزهر في مقدمتهم الشيخ عباس شومان وكيل الأزهر والمستشار محمد عبد السلام مستشار شيخ الأزهر للشؤون القانونية والدستورية.

 

تعليقات