سياسة

هجوم إرهابي واحتجاز رهائن بعاصمة بنجلاديش و"داعش" يتبنى

الجمعة 2016.7.1 10:21 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 350قراءة
  • 0 تعليق

فى هجوم إرهابى بداكا عاصمة بنجلاديش، مساء أمس، قام مسلحون بإطلاق نار كثيف على مطعم بالحي الدبلوماسي الراقى، أعقبه تبادل للنار واشتباكات مع عناصر الأمن، أسفرت عن مقتل شرطيين وإصابة 15 آخرين، قبل أن يحتجز المسلحون رهائن داخل المطعم. 

وأوضح قائد القوات الخاصة بالشرطة في بنجلاديش بنجير أحمد أن ما يتراوح بين 8 إلى 9 مسلحين هاجموا مطعم "هولي أرتيزان بيكري" في منطقة جولشان بالعاصمة، وأن هناك عددًا من الأجانب بين الرهائن.

وأعلن تنظيم "داعش" الإرهابي مسؤوليته عن هجوم بنجلاديش الإرهابى، وقالت وكالة "أعماق" التابعة للتنظيم الإرهابى إن التنظيم قتل أكثر من 20 شخصًا في الهجوم.

وفى أول رد فعل، أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية أنها تأكدت من سلامة كل طاقم الدبلوماسيين في بعثتها في داكا، لكن المتحدث جون كيربي لم يتمكن من تأكيد ما إذا كان هناك مواطنون أمريكيون من بين الرهائن المحتجزين في المطعم.

وقال كيربي في إفادة صحفية "لقد تأكدنا من سلامة كل الأمريكيين الذين يعملون في البعثة الدبلوماسية" في داكا، لكنه أضاف أن الموقف "متغير جدًّا".

ووقع الهجوم قرب "نورديك كلاب" الذي يرتاده الأجانب من دول شمال أوروبا، والقريب من سفارة قطر.

وتشهد بنجلاديش موجة اغتيالات تستهدف أفرادًا من الأقليات الدينية ومدونين علمانيين تنسبها السلطات إلى مجموعات إرهابية متطرفة، وقد أوقعت أكثر من 50 قتيلًا خلال 3 سنوات.

تعليقات