سياسة

البحرين تدين التفجيرين الإرهاربيين في المدينة المنورة والقطيف

الثلاثاء 2016.7.5 06:30 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 216قراءة
  • 0 تعليق
مرتكب التفجير الانتحاري بجدة باكستاني الجنسية

مرتكب التفجير الانتحاري بجدة باكستاني الجنسية

أدانت مملكة البحرين بشدة العمل الإرهابي الذي وقع، الإثنين، بالمدينة المنورة وأعربت عن استنكارها البالغ لهذا العمل الإرهابي الدنيء الذي طال الأراضي المقدسة وتعدى على المكانة الجليلة التي تحظى بها هذه البقعة المباركة لدى جميع المسلمين.

كما نددت البحرين بالتفجير الإرهابي الذي وقع بمحافظة القطيف، مؤكدة أنه يتنافى مع المبادئ الأخلاقية والإنسانية كافة.

وأكدت البحرين تقديرها البالغ للجهود الضخمة التي تبذلها المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود من أجل تعزيز أمن واستقرار الدول العربية والإسلامية وإسهاماتها الفاعلة والدؤوبة في مواجهة مختلف الأزمات التي تواجه المجتمع الدولي والوصول لمستقبل أكثر أمنًا للبشرية.

وجددت المملكة موقفها الراسخ الداعم للمملكة العربية السعودية وتأييدها في كل ما تتخذه من إجراءات لردع كل من يحاول العبث بأمن المملكة أو إثارة الفرقة والفتنة بين أبنائها، ودعم جميع جهودها الرامية إلى ترسيخ الأمن وبسط الاستقرار في جميع أنحاء المملكة، باعتبار أن ذلك ضمانة مهمة ولازمة لكي يسود الأمن مختلف أرجاء المنطقة والعالم.

وطالبت بتضافر الجهود الإقليمية والدولية الرامية إلى القضاء على ظاهرة الإرهاب بجميع صورها وأشكالها وتجفيف منابع تمويلها.

وشددت البحرين على أن مثل هذه الأعمال الإجرامية التي تتنافى مع كل الشرائع السماوية لن تؤثر أبدًا على أبناء الشعب السعودي المتماسك، ولن تنجح مطلقًا في زعزعة استقراره ووحدة صفه وتكاتفه خلف القيادة الحكيمة لخادم الحرمين الشريفين حفظه الله ورعاه لمواصلة النهضة والرخاء وإضافة المزيد من المكتسبات والمنجزات.

تعليقات