مجتمع

حاكم عجمان وولي عهده يؤديان صلاة عيد الفطر

الأربعاء 2016.7.6 10:31 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 459قراءة
  • 0 تعليق
الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان

الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان

أدى الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان صباح اليوم صلاة عيد الفطر المبارك في جامع الشيخ راشد بن حميد النعيمي وأدى الصلاة إلى جانبه الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان.

كما أدى الصلاة إلى جانب الشيخ أحمد بن حميد النعيمي ممثل حاكم عجمان للشؤون الإدارية والمالية ورئيس دائرة التنمية الاقتصادية والشيخ عبد العزيز بن حميد النعيمي رئيس دائرة التنمية السياحية والشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط والشيخ الدكتور ماجد بن سعيد النعيمي رئيس ديوان حاكم عجمان، وعدد من الشيوخ والأعيان والوجهاء والمسؤولين وجموع غفيرة من المواطنين والمقيمين وأبناء الجاليات العربية والإسلامية.

وأم المصلين فضيلة الشيخ حسين معين الحوسني مدير المعهد العلمي الإسلامي في عجمان الذي هنأ المسلمين بعيد الفطر السعيد.. وقال "ما أجمل هذه الإشراقة اليوم، إشراقة عيد وضحوة يوم سعيد، وأن من نعمة الله تعالى علينا في عيدنا أن جعله مناسبة لتعزيز المحبة والسلام.. والسلام من أعظم مقاصد الإسلام، وعسى أن يتحقق للعالم المعنى الحقيقي للعيد ليحل السلام في ربوع هذا العالم، فإن السلام من أسماء الله سبحانه وإن جنة الخلد هي دار السلام وتحية أهل الجنة السلام وتحييهم الملائكة الكرام بقولهم "سلام عليكم بما صبرتم فنعم عقبي الدار" وتحية الله لأهل الجنة السلام .. والسلام هو الأمان والاطمئنان وهما أساس سعادة الإنسان .. وهل تبني الأوطان وتشيد الحضارات إلا بالسلام والتسامح والتصالح والاستقرار.

وأكد الشيخ الحوسني في خطبة العيد أن عيدنا هذا عيد سلام تترسخ فيه قيم التعايش الحضاري والوئام الإنساني .. يريد رب العالمين للمسلمين أن يتمثلوا هذه القيم وينشروها في المجامعات والأمم، بل كان شهر رمضان المبارك مدرسة لهذه القيم وكانت ليلة القدر فيه أعظم ليلة يقدسها المسلمون لأن ملائكة السماء تتنزل إلى أهل الأرض بأهم ما ينعمون في حياتهم، وهو السلام، فلماذا لا يدخل الناس جميعا في دار السلام وبيئة السلام .

وأشار إلى أن الإسلام بهذه الروح المسالمة يريدنا أن نعيش معا على هذه الأرض أجواء التسامح، فحثنا على تعزيز السلام الاجتماعي والتعايش السلمي سواء على مستوى الأفراد أو على المجتمعات أو الدول ولأن السلام سبب للتآلف والمودة والتسامح والاطمئنان ويثمر التقدم والرخاء.

وأوصى الإمام خلال خطبة العيد بتقوى الله عز وجل الذي حبانا في دولة الإمارات بنعمة الاستقرار والرفاهية والرخاء والطمأنينة والسلام ونعمة العلاقة الأبوية بين الحاكم والرعية، فالحاكم يحرص على توفير العيش الرغيد والحياة الكريمة لشعبه فعم الخير وتقدمت البلاد وسعدت العباد وتواصلت الأعياد وعمتنا المسرات.

ودعا الشيخ حسين معين الحوسني في خطبته المولى عز وجل أن يوفق قيادتنا الرشيدة إلى ما فيه خدمة الإسلام وخير البلاد والعباد وأن يحفظ الله دولتنا بقيادة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة.. "وأدم عليه موفور الصحة والعافية واجعله في حفظك وعنايتك ووفق نائبه وولي عهده لما تحبه وترضاه وأيد إخوانه أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات واحفظهم من كل سوء".. كما دعا الله أن يغفر للمسلمين والمسلمات الأحياء منهم والأموات وأن يرحم الشيخ زايد والشيخ مكتوم وإخوانهما شيوخ الإمارات الذين انتقلوا إلى رحمة الله تعالى وأن يشمل بعفوه وغفرانه ورحمته آباءنا وأمهاتنا وجميع أرحامنا ومن كان له فضل علينا.

وبعد الانتهاء من صلاة عيد الفطر المبارك تبادل حاكم عجمان وولي عهده التهاني بمناسبة العيد مع الشيوخ وكبار المسؤولين، كما تقبلا التهاني من الشيوخ والمواطنين وأعيان ووجهاء البلاد وأبناء الجاليات العربية والإسلامية وكبار المسؤولين.

واستقبل الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان بحضور الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان جموع المهنئين الذين توافدوا إلى قصر الزاهر لتقديم أسمى آيات التهاني وأطيب التبريكات بمناسبة عيد الفطر المبارك، متمنين لسموهما موفور الصحة والسعادة وداعين الله العلي القدير أن يعيد هذه المناسبة عليهما وعلى شعب دولة الإمارات وقد تحقق لها ما تصبو إليه من عزة وتقدم ورقي في ظل القيادة الحكيمة للشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة.

وتقبل الشيخ حميد بن راشد النعيمي والشيخ عمار بن حميد النعيمي التهاني من الشيوخ وأعيان ووجهاء البلاد وأبناء القبائل وكبار المسؤولين ومن رؤساء ومديري الدوائر والمؤسسات الاتحادية والمحلية والهيئات وأصحاب ومديري الشركات العاملة في إمارة عجمان.

تعليقات