رياضة

وباء نيمار يضرب ميركاتو الصيف

الخميس 2017.8.10 07:29 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 308قراءة
  • 0 تعليق
ألفريد دراكسلر

في حواره مع "سبورت بيلد" تحدث كارل هاينز رومينيجه عن الكيفية التي تدير بها إدارة بايرن ميونيخ النادي، مقارنة بما تقوم به بعض الأندية من أجل ضم لاعب بعينه. 

رومينيجه يريد أن يوصل رسالة مفادها أن كرة القدم الآن باتت في مفترق طرق وعلى كل نادي أن يختار الطريق الذي يريد السير فيه

بالنسبة لإدارة بايرن ما حدث في صفقة نيمار هو جنون مطلق ولكنه جنون انتشر كوباء في سوق انتقالات 2017 بفضل تأثيرات الصفقة التي أبرمتها إدارة باريس على عدة جهات منها برشلونة نفسه.

لقد دفعت إدارة باريس سان جيرمان 222 مليون يورو لنيمار (الذي هو أقل في الموهبة من ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو). ومن جانبها سعت إدارة البارسا لإيجاد بديل فظهرت في الأفق صفقة جنونية جديدة وغير واقعية.

وتقول الأنباء أن هناك مفاوضات بشأن موهبة دورتموند الفرنسية عثماني ديمبلي قد تصل بسعر اللاعب إلى 150 مليون يورو وهذا على أي حال أمر غير واقعي ويدعو للجنون.

رومينيجه يريد أن يوصل رسالة مفادها أن كرة القدم الآن باتت في مفترق طرق وعلى كل نادي أن يختار الطريق الذي يريد السير فيه،وذلك من خلال الحديث عن أن تكلفة التعاقد مع نيمار وراتبه وما يتقاضاه تساوي نفس القيمة التي دفعتها إدارة بايرن لبناء ملعب إليانز آرينا.

إن تكلفة إليانز آرينا أهم من لاعب بعينه لحقيقة مفادها أن هذا اللاعب من الممكن لناديه أن يفقده على فترات متفرقة من الموسم ولأسباب مختلفة.

اعتقد أن ما قاله رومينيجه في هذا الصدد صحيح وباريس ستفقد الكثير على المدى الطويل. 


* نقلاً عن صحيفة "بيلد" الألمانية

الآراء والمعلومات الواردة في مقالات الرأي تعبر عن وجهة نظر الكاتب ولا تعكس توجّه الصحيفة
تعليقات