سياسة

الجيش اليمني يحرر مرتفعات استراتيجية بالضالع وتقهقر حوثي قبل معركة "إب"

الإثنين 2018.11.5 12:13 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 333قراءة
  • 0 تعليق
قوات تابعة للجيش اليمني - أرشيفية

قوات تابعة للجيش اليمني - أرشيفية

حررت قوات الجيش اليمني بإسناد من مقاتلات التحالف العربي عددا من المرتفعات الاستراتيجية في محافظة الضالع جنوبي البلاد.

وقال العميد سمنان، قائد عمليات اللواء 83 مدفعية لـ"العين الإخبارية" إن قواته حققت تقدما مهما في "مريس" باتجاه مديرية "دمت" شمال المحافظة في عملية عسكرية يشرف عليها التحالف العربي، وتتجه نحو محافظة إب، وسط معارك هي الأعنف ضد مليشيات الحوثي المدعومة من إيران.

وبحسب المسؤول العسكري فإن قواته حررت جبال "رمة" و"معصر" وبدأت بالتوغل صوب جبلي "ناصة" الاستراتيجي، و"التهامي" وتلال جبلية أخرى بعد قصف مكثف للجيش اليمني وانهيارات كبيرة بصفوف المليشيات التي بدأت بالتقهقر صوب "دمت".

ولفت إلى أن شنت هجوما مباغتا في جبهة مريس، وعثرت على أسلحة مختلفة كانت مليشيات الحوثي قد نهبتها من معسكرات الدولة، وتخبئها في تلال "مرمق" و"المحيب" و"القصبة" وحررت أجزاء واسعة من البلدة.

تطورات تأتي في ظل تكثيف القوات الشرعية اليمنية، بدعم من التحالف العربي، من عملياتها العسكرية على جبهات مختلفة في صعدة والحديدة والبيضاء والساحل الغربي، وسط يأس وتقهقر حوثي.

تعليقات