اقتصاد

3.2 مليار دولار أرباح بنك أبوظبي الأول في 2018

بارتفاع 10% مقارنة مع 2017

الجمعة 2019.2.1 12:40 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 95قراءة
  • 0 تعليق
مجموعة بنك أبوظبي الأول

مجموعة بنك أبوظبي الأول

حققت مجموعة بنك أبوظبي الأول صافي أرباح بقيمة 12 مليار درهم (نحو 3.2 مليار دولار) في 2018 بارتفاع 10% مقارنة مع 10.9 مليار درهم (نحو 2.9 مليار دولار) في 2017.

وبلغت قيمة العائد على السهم الأساسي 1.06 درهم مقارنة مع 0.96 درهم في عام 2017، وبلغت الإيرادات التشغيلية 19.4 مليار درهم (نحو 5.2 مليار دولار) شملت أرباحا استثمارية وعقارية استثنائية. 

وأوصى مجلس إدارة المجموعة بتوزيع أرباح نقدية بقيمة 74 فلسا للسهم ليبلغ إجمالي قيمة التوزيعات 8 مليارات درهم (نحو 2.1 مليار دولار) لعام 2018 بارتفاع نسبته 6% مقارنة مع الفترة نفسها من عام 2017.

ونجحت المجموعة في إتمام مسيرة الاندماج محليا بتوحيد أنظمة البنكين السابقين بنجاح في الربع الأخير من عام 2018 حيث حقق البنك نحو 75% من تكاليف الاندماج المتوقع تغطيتها بشكل كامل بحلول عام 2020، بالإضافة إلى تحسن معدل المصروفات إلى الإيرادات حيث بلغ 25.9% (باستثناء تكاليف الاندماج) مقارنة مع 27.7% في عام 2017.

وبلغ إجمالي أصول المجموعة 744 مليار درهم (نحو 202.5 مليار دولار) بارتفاع 11% مقارنة مع عام 2017 فيما بلغت القروض والسلفيات 353 مليار درهم (نحو 96.1 مليار دولار)، بارتفاع 7% كما بلغت ودائع العملاء 465 مليار درهم (نحو 126.5 مليار دولار)، بارتفاع 18% حيث تتمتع المجموعة بمعدلات سيولة مرتفعة ومحفظة تمويل متنوعة حيث بلغ معدل تغطية السيولة 118%.

وحققت المجموعة مستوى جيداً في جودة الأصول، حيث بلغ معدل القروض المتعثرة 3.1% وبلغ معدل تغطية المخصصات 110% فيما بلغت نسبة حقوق الملكية الملموسة 16.2% مقارنة مع 14.6% في نهاية 2017 وحافظت المجموعة على رسملة جيدة تتوافق مع المتطلبات التنظيمي، حيث بلغ معدل حقوق الملكية – الشق الأول 14.0% أو 12.4% بعد احتساب توصيات توزيع الأرباح.

وقال الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان رئيس مجلس إدارة بنك أبوظبي الأول: "تأتي النتائج المالية المتميزة التي حققها البنك في 2018 لنختتم بها عاما حافلا بالإنجازات، التي شملت إتمام عملية توحيد الأنظمة التقنية بنجاح في ديسمبر/كانون الأول 2018، وبذلك تكون مسيرة الاندماج قد اكتملت محليا خلال أقل من عامين ما يمثل إنجازا بارزا وسابقة لم تحدث على المستوى المحلي والإقليمي والعالمي من قبل".

وتماشيا مع التزام البنك الدائم بزيادة عائدات المساهمين، أوصى مجلس إدارة البنك بتوزيعات نقدية بقيمة 74 فلساً للسهم عن السنة المالية المنتهية ليصل إجمالي التوزيعات النقدية لعام 2018 إلى 8 مليارات درهم بارتفاع نسبته 6% مقارنة مع عام 2017، الأمر الذي يعكس قوة أعمال البنك.

وأضاف الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان رئيس مجلس إدارة بنك أبوظبي الأول: "شهدت عمليات بنك أبوظبي الأول في عامه الثاني نجاحات كبيرة من أهمها حصولنا على التراخيص اللازمة من قبل هيئة السوق المالية ومؤسسة النقد العربي السعودي لمزاولة أعمالنا في المملكة العربية السعودية، وقام البنك في الربع الأخير من عام 2018 باعتماد منصة الدفع الرقمي لحكومة أبوظبي بالتعاون مع هيئة الأنظمة والخدمات الذكية في الإمارة، الأمر الذي يسهم في دعم رؤية أبوظبي 2030 وبرنامج أبوظبي للمسرعات التنموية غدا 2021".

من جانبه، قال عبدالحميد سعيد الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك أبوظبي الأول: "سجل البنك نتائج مالية قوية خلال عام 2018 حيث واصل تحقيق أفضل عوائد للمساهمين وبلغ صافي الأرباح للمجموعة 12 مليار درهم (نحو 3.2 مليار دولار)، كما واصل البنك ترسيخ مكانته كمؤسسة مالية رائدة في الإمارات والمنطقة في خدماته المصرفية المؤسسية وللأفراد على حد سواء، بالإضافة إلى مواصلة التوفير في النفقات التشغيلية والحفاظ على نسب قوية لرأسمال، والسيولة وإدارة المخاطر.، وتؤكد القيمة السوقية لبنك أبوظبي الأول مكانته كأكبر مؤسسة مدرجة في دولة الإمارات العربية المتحدة".

وأضاف: "سيبقى لعام 2018 دائما مكانة خاصة لأنه حمل شعار "عام زايد" من جهة، وشهد من جهة أخرى إتمام مسيرة الاندماج محليا بعد الانتهاء من كافة الخطوات الأساسية لتوحيد أنظمتنا التقنية بنجاح وفق الجدول الزمني الموضوع، بهدف تقديم خدمات ومنتجات مصرفية متطورة لعملائنا".

وبلغ إجمالي أصول بنك أبوظبي الأول 744 مليار درهم (نحو 202.5 مليار دولار) حتى نهاية ديسمبر/ كانون الأول 2018.

ويتمتع البنك بتصنيف Aa3 وAA- وAA- من وكالات موديز، وستاندرد آند بورز، وفيتش على التوالي، ما يجعله يحظى بأقوى تصنيف مجمّع للبنوك في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

تعليقات