سياحة وسفر

فوربس: جزيرة ياس بأبوظبي تعيد رسم خارطة السياحة الترفيهية

الإثنين 2018.11.12 01:21 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 215قراءة
  • 0 تعليق
جزيرة ياس في أبوظبي - صورة أرشيفية

جزيرة ياس في أبوظبي - صورة أرشيفية

ذكر تقرير حديث لمجلة "فوربس" أن المشاريع السياحية الساحرة التي أنشأتها أبوظبي في جزيرة "ياس" قادرة على إعادة رسم خارطة السياحة الترفيهية في العالم، وسط نمو مركز أبوظبي وجزيرة "ياس" تحديداً كأحد أبرز الوجهات في العالم.

وأكد التقرير أن نسبة نمو عدد قاصدي الجزيرة تبلغ 10% سنوياً، حيث شهدت "ياس" 27 مليون زيارة خلال عام 2017، وحزمة المشاريع الفريدة التي لا تكف الجزيرة عن الإعلان عنها يجعلها أحد أهم مناطق الجذب السياحي لغايات الترفيه إقليمياً وعالمياً.

وأضاف أن جودة وابتكار وتفرد مرافق جزيرة ياس هو ما يجعل أبوظبي تتحول إلى منافس قوي لأشهر مدن السياحة الترفيهية حول العالم، مشيراً إلى أن تصدر أبوظبي قائمة أبرز مناطق الجذب السياحي للترفيه سوف يستغرق بضع سنوات فقط.

والملفت للنظر في جزيرة ياس هو مدى القرب بين المعالم السياحية الفريدة من نوعها، فعلى مسافة قصيرة من عالم "وارنر براذر" يطل متنزه ياس "ووتر وورلد" ومجموعة من الفنادق الفاخرة، وملعب جولف عالمي، و"ياس مول" المركز التجاري المترامي الأطراف.

إضافة إلى منتزه "فيراري وورلد" مع أسرع سفينة دوارة في العالم، ومضمار السباق، حيث سيقام موسم سباقات الفورمولا، وهي تتمحور حول مرسى من صنع الإنسان مع فندق ذي مركز مركزي يتم تغطيته بأضواء "LED" متغيرة الألوان، وفقاً للتقرير.

وأشار إلى أن تلك الميزة تحديداً لا تتوفر في أي منتجع ترفيهي آخر في العالم، وهو ما يجذب عشاق سياحة الترفيه حول العالم، فكل ما عليهم هو السير لمسافة قصيرة من الفندق للوصول إلى كل تلك المعالم بكل سهولة، مع مزايا فريدة يوفرها أكثر من 370 متجراً و60 مطعماً توفر أشهى المأكولات العالمية.

وربط التقرير الخطوات غير المسبوقة للنمو السياحي في أبوظبي بالخطوات الحكومية المرتبطة بتخفيض الرسوم المرتبطة بقطاع الضيافة، وهو ما يشجع على تدفق استثمارات جديدة لإمارة أبوظبي واستقطاب المزيد من الزوار وزيادة معدلات الإشغال والإيرادات، ومتوسط مدد الإقامة في فنادق أبوظبي ومن ثم زيادة مساهمة القطاع السياحي.

تعليقات