سياسة

عباس يقرر وقف أي تصريحات إعلامية حول المصالحة

الخميس 2017.11.30 12:30 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 643قراءة
  • 0 تعليق
 الرئيس الفلسطيني محمود عباس أبومازن

الرئيس الفلسطيني محمود عباس أبومازن

قرر الرئيس الفلسطيني محمود عباس أبومازن، ليل الأربعاء، وقف جميع التصريحات من قبل المسؤولين الفلسطينيين، والتي تتناول المصالحة الوطنية بين حركتي فتح وحماس.

وقال عباس، في بيان مقتضب أوردته وكالة الأنباء الفلسطينية "وافا": إن "التصريحات قد تتسبب في عرقلة المصالحة الفلسطينية"، مشيراً إلى أن القرار من أجل المصلحة الوطنية الفلسطينية، وعلاقاتنا مع الأشقاء المصريين.

وطالب الرئيس الفلسطيني بالتزام جميع المسؤولين الفلسطينيين ووسائل الإعلام في بلاده بـ"التقيد الفوري بالقرار للضرورة القصوى". 

 وفي وقت سابق، الأربعاء، اتهمت حركة فتح نظيرتها حماس "بعدم الالتزام" بما تم توقيعه في اتفاق المصالحة بالعاصمة المصرية القاهرة، والذي ستتسلم بموجبه السلطة الفلسطينية، الجمعة، السيطرة على قطاع غزة.

واتهم مسؤول ملف المصالحة في حركة فتح عزام الأحمد، حماس بتعطيل المصالحة، مؤكداً أن المشاكل والعراقيل من قبل حماس ما زالت موجودة بل تتزايد.

وكانت الفصائل الفلسطينية اتفقت على إجراء انتخابات رئاسية وتشريعية وانتخابات المجلس الوطني الفلسطيني في موعد أقصاه نهاية عام 2018.

كما تم تفويض محمود عباس أبومازن في تحديد موعد الانتخابات، بعد التشاور مع جميع القوى الوطنية والسياسية.

تعليقات