سياسة

مصر.. إحالة أوراق 8 إخوان للمفتي في قضية اقتحام مركز شرطة

لإبداء الرأي الشرعي بشأن إعدامهم

السبت 2017.7.29 04:40 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 3011قراءة
  • 0 تعليق
أعمال عنف وإرهاب نفذتها عناصر الإخوان

أعمال عنف وإرهاب نفذتها عناصر الإخوان

قررت محكمة مصرية، اليوم السبت، إحالة أوراق 8 متهمين إلى مفتي الجمهورية لأخذ الرأي الشرعي في إصدار حكم بإعدامهم بعد إدانتهم بتهمة القتل في قضية الاعتداء على قسم شرطة حلوان، جنوب القاهرة عام 2013.

ومن بين الاتهامات الموجهة للمتهمين، الانضمام لجماعة أسست على خلاف القانون، في إشارة إلى تنظيم الإخوان الإرهابي.

وكان ثلاثة من رجال الشرطة قتلوا وأصيب 29 آخرون عندما هاجم حشد غاضب قسم شرطة منطقة حلوان بجنوب القاهرة يوم 14 أغسطس (آب) 2013 وهو نفس اليوم الذي شهد فض اعتصامين لمؤيدي الرئيس السابق محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان الإرهابية بالقوة.

وقال القاضي حسن فريد رئيس إحدى دوائر محكمة جنايات جنوب القاهرة إن الدائرة قررت بإجماع آراء أعضائها إحالة ثمانية من أصل 68 متهما في القضية إلى المفتي لأخذ الرأي الشرعي في إصدار حكم بإعدامهم.

وأضاف أن المحكمة حددت جلسة العاشر من أكتوبر/تشرين الأول للنطق بالحكم على جميع المتهمين في القضية. 

وأشارت تحقيقات النيابة العامة أن المتهمين أطلقوا وابلًا من الأعيرة النارية على ضباط الشرطة والمواطنين المتواجدين في القسم، فقتلوا المجني عليهم عمدًا مع سبق الإصرار وأصابوا 19 من رجال الشرطة والمواطنين، وأحدثوا بهم عاهات مستديمة، وأحرقوا مبنى القسم بالكامل و20 سيارة شرطة و3 سيارات خاصة.

وعقب القرار انطلقت صرخات وصيحات غضب من داخل قفص الاتهام الذي اكتظ فيه عشرات المتهمين، وأغلب المتهمين في القضية محبوسون.

ويحق للمتهمين الطعن على الحكم الذي سيصدر في أكتوبر/تشرين الثاني أمام محكمة النقض وهي أعلى محكمة مدنية في البلاد.

وتم عزل مرسي في يوليو/تموز 2013 إثر احتجاجات حاشدة على حكم جماعة الإخوان الإرهابية، وعقب ذلك اندلعت احتجاجات ومصادمات عنيفة بين مؤيديه من جماعة الإخوان الإرهابية وقوات الأمن.

وأصدرت محاكم الجنايات أحكام إعدام بحق المئات من مؤيدي مرسي لكن محكمة النقض لم تؤيد سوى عدد قليل جدا من هذه الأحكام وألغت أغلبها وأمرت بإعادة المحاكمات أمام دوائر جنايات أخرى.

تعليقات