سياسة

مجموعة الـ7 وعمالقة الإنترنت يتفقون على منع الدعاية الإرهابية

الجمعة 2017.10.20 10:09 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 555قراءة
  • 0 تعليق
دول مجموعة السبع وعمالقة الإنترنت - أ. ف. ب

دول مجموعة السبع وعمالقة الإنترنت - أ. ف. ب

اتفقت دول مجموعة السبع وعمالقة الإنترنت في العالم مثل جوجل وفيسبوك، الجمعة، على العمل معاً لتكثيف جهود منع نشر الدعاية الإرهابية على الإنترنت.

وقال وزير الداخلية الإيطالي ماركو مينيتي، بعد اجتماع مع نظرائه في مجموعة السبع استمر يومين، إن "هذه هي أولى الخطوات تجاه تحالف كبير باسم الحرية".


وأكد مينيتي أهمية الدور الذي يلعبه الإنترنت في "تجنيد وتدريب" الإرهابيين. وأوضح أنه تم الاتفاق على إزالة المحتوى الإرهابي من الإنترنت خلال ساعتين من نشره.

ومن جانبها، قالت القائمة بأعمال وزير الداخلية الأمريكي إيلين دوك إن "أعداءنا يتحركون بسرعة التغريدة على تويتر، ما يدعو إلى مواجهتهم بالسرعة نفسها".


ومع اعترافها بالتقدم المحقق، شددت وزيرة الداخلية البريطانية أمبر رود على ضرورة أن "تتحرك الشركات بشكل أسرع ليس فقط لإزالة المحتوى الإرهابي، بل أيضاً لمنع نشره أصلاً".

وركز اجتماع المجموعة الذي عقد في جزيرة أسكيا الإيطالية على سبل مواجهة واحد من أكبر التهديدات الأمنية التي تواجه الغرب، وهو العودة المحتملة للمقاتلين الأجانب إلى أوروبا عقب سقوط معاقل تنظيم داعش في سوريا والعراق.


وتوجه عشرات آلاف المواطنين من دول غربية إلى سوريا والعراق للقتال في صفوف داعش بين 2014 و2016، عاد البعض منهم وشنوا هجمات أوقعت عشرات القتلى.

وعلى هامش الاجتماع، وقّعت الولايات المتحدة وإيطاليا اتفاقاً للتشارك في قواعد بيانات بصمات اليد، في مسعى للكشف عن الإرهابيين المحتملين الذين يتخفون في هيئة طالبي لجوء.

تعليقات