سياسة

الجزائر تحقق في مقتل أحد مواطنيها داخل مركز احتجاز بإسبانيا

الجمعة 2018.1.5 07:40 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 897قراءة
  • 0 تعليق
وزير العدل الجزائري

وزير العدل الجزائري

فتحت النيابة الجزائرية تحقيقا بظروف الوفاة الغامضة لمهاجر جزائري داخل مركز احتجاز بإسبانيا، بحسب ما أعلنه وزير العدل الجزائري الطيب لوح.  

وعُثر على الجزائري محمد بودربالة ميتا داخل زنزانته بسجن أرشذونة بالأندلس، الذي تستخدمه السلطات الإسبانية مركز احتجاز للأجانب الذين هم بوضع غير قانوني.  

وأظهر التشريح أنه توفي "بعد أن شنق نفسه مستعينا بغطاء سرير"، بحسب الشرطة الإسبانية، غير أن شقيقه أحمد أكد لاحقا أن بودربالة لم ينتحر.

وأعيد 40 مهاجرا جزائريا غير شرعيين، الأربعاء الماضي، من إسبانيا، حيث كانوا يحاولون الاستقرار بشكل غير قانوني، وذلك بعد أيام من وفاة بودربالة.


تعليقات