مجتمع

شجرة الغاف تجمع الاتحاد للطيران والأولمبياد الخاص في الإمارات

الثلاثاء 2019.2.12 03:31 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 113قراءة
  • 0 تعليق
شجرة الغاف تجمع الاتحاد للطيران والأولمبياد الخاص في عام التسامح

شجرة الغاف تجمع الاتحاد للطيران والأولمبياد الخاص في عام التسامح

نظم الاتحاد الإماراتي للطيران فعالية لغرس شجرة الغاف في مقره الرئيسي بالعاصمة أبوظبي، بحضور نخبة من كبار التنفيذيين والإدارة العليا ولاعب الأولمبياد الخاص الإماراتي صالح المري، الفائز بالميدالية الذهبية في منافسات البولينغ للأولمبياد الخاص.

يأتي ذلك في إطار استعدادات دولة الإمارات، أفراداً ومؤسسات، لإطلاق الأولمبياد الخاص للألعاب العالمية أبوظبي 2019 خلال مارس/آذار، بالتزامن مع عام التسامح، تسعى مختلف الجهات الحكومية والمؤسسات الوطنية إلى المشاركة في هذا الحدث الفريد الذي تستضيفه العاصمة الإماراتية أبوظبي.

وأعلن الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، شجرة الغاف شعاراً رسمياً لعام التسامح الذي يمتد طوال 2019، إذ وصفها بأنها "شجرتنا الوطنية الأصيلة، مصدر الحياة وعنوان الاستقرار في وسط الصحراء".


وأعلنت الاتحاد الإماراتية للطيران إطلاق مبادرة مهمة تسعى من خلالها إلى دعم لاعبي وضيوف الأولمبياد الخاص الألعاب العالمية أبوظبي 2019، عبر تطوير دورة تدريبية إلكترونية مبتكرة لموظفيها تهدف إلى دعم ذوي الهمم.

وتضمّ الدورة التدريبية إرشادات عامّة عن كيفية تعزيز التواصل والتفاعل مع ذوي الهمم وسط أجواء من الحب والاحترام والتسامح، تأكيداً على أن لكل فرد شخصية متفردة ومتميزة عن الآخرين، ومن ثم تتنوع تطلعاته ورغباته.

يشار إلى أن الاتحاد للطيران تمثل إحدى الجهات الفاعلة والنشطة في هذا السياق، إذ بادرت بإبرام شراكة استراتيجية مع الأولمبياد الخاص فور الإعلان عن اختيار أبوظبي لاستضافة أكبر حدث رياضي وإنساني على مستوى العالم، ودعت مجموعة من لاعبي الأولمبياد الخاص الإماراتيين إلى المقر الرئيسي للمجموعة، وكان في استقبالهم لفيف من الرؤساء التنفيذيين وأعضاء الإدارة العليا، وفي مراسم ودية رُفع علم الأولمبياد الخاص أمام المقر الرئيسي للمجموعة.

ووقع الاختيار على الاتحاد للطيران كشريكي للطيران الرسمي للأولمبياد الخاص، وتتولى نقل الرياضيين، والمعدات الرياضية، والمدربين، والمسؤولين وكبار الشخصيات، والإعلاميين لحضور الحدث الرياضي.

وفي إطار سعيها الدؤوب نحو الاستفادة من طاقات كوادرها البشرية وتشجيعهم على المشاركة في مختلف الفعاليات الإقليمية والعالمية، دشّنت الاتحاد للطيران مبادرات متنوعة ومن بينها مبادرة "تطوّع اليوم"، التي تسعى إلى تعزيز مفهوم المشاركة من جانب موظفي المجموعة وتشجعيهم على خدمة المجتمعات التي يعملون بها، كما أعلنت المجموعة عن تخصيص حتى خمسة أيام مدفوعة الأجر لكل موظف يشارك بالتطوع في الفعاليات، وأثمرت هذه الجهود استقطاب أكثر من 800 متطوع من الاتحاد للطيران في الأولمبياد الخاص للألعاب العالمية 2019.

تعليقات