فن

"قبل ما تواعد".. رشاقة التانجو تعيد علي الحجار للغناء

الخميس 2019.1.3 04:23 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 125قراءة
  • 0 تعليق
المطرب المصري علي الحجار - صورة أرشيفية

المطرب المصري علي الحجار - صورة أرشيفية

اختتم المطرب المصري علي الحجار عامه المنصرم بأغنية فردية تعتمد على إيقاعات التانجو الرشيقة، كلمات مايكل عادل مع موسيقى رومانسية من ألحان شادي مؤنس بعنوان "قبل ما تواعد"، وهو ما اعتبره البعض مسك الختام للحجار في 2018. 

وتعتبر الأغنية التي اختتم بها الحجار العام الماضي هي الأولى له منذ إطلاق ألبومه الأخير "ما تاخدي بالك"، تمهيدا لإصدار ألبوم جديد في عام 2019.

وتعد الأغنية الجديدة بمثابة حالة شجن موسيقية متكاملة مع بساطتها وعفويتها المعبرة عن قضية اجتماعية وعاطفية، لها علاقة بالتمسك بمن يتمسك بنا والعكس، من خلال كلمات تتداعى ببراعة مؤلفها.

ومقامات التانجو في الأغنية تعتمد على الإيقاع العالمي الراقص الساحر القادم من قلب الأرجنتين بداية القرن الماضي، في طبعته "المعولمة" التي صنعت خلطتها الخاصة بعد انتقالها لأمريكا الشمالية وأوروبا ثم مصر على يد محمد عبدالوهاب ثم فريد الأطرش ونور الهدي وليلي مراد.

وعشق الحجار هذا اللون من الإيقاعات وبرع في تقديمه، حيث قدم أغنية "جفنه" لمحمد عبدبصوته وطريقته الخاصة، كما قدم في بداياته "على قد ما حبينا" التي كتبها عبدالرحيم منصور ولحنها بليغ حمدي، وكانت تنتمي أيضا إلى إيقاع التانجو، ثم توالت أغان أخرى ضمن تنويعة ضخمة من المقامات والأغاني الطربية التي اعتمدها طوال مشوار فني بديع وعريض.

تعليقات