سياسة

أمريكا تدعو بريطانيا للتخلي عن دعم الاتفاق النووي مع إيران

الأحد 2018.8.12 04:16 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 226قراءة
  • 0 تعليق
دونالد ترامب وتيريزا ماي خلال لقاء سابق - أرشيفية

دونالد ترامب وتيريزا ماي خلال لقاء سابق - أرشيفية

دعت الولايات المتحدة بريطانيا، اليوم الأحد، إلى التخلي عن دعمها الاتفاق النووي الموقع عام 2015 مع إيران، وتوحيد جهودها مع واشنطن لمواجهة أنشطة طهران الخبيثة.

وقال السفير الأمريكي لدى بريطانيا وودي جونسون، إن إيران تحتاج إلى إدخال تغييرات ملموسة وهيكلية كي تتصرف كدولة طبيعية.

وانتقد السفير الأمريكي في مقال بصحيفة "صنداي تلجراف"، طهران لتمويلها حروبا بالوكالة وأنشطة خبيثة، بدلا من الاستثمار في اقتصادها.

وتابع جونسون: "حتى ذلك الحين ستكثف أمريكا الضغوط ونريد من بريطانيا أن تقف في صفنا".

وأضاف: "حان الوقت للابتعاد عن اتفاق 2015 المعيب.. ونحن نطلب من بريطانيا أن تستغل نفوذها الدبلوماسي الكبير وتأثيرها وأن تنضم إلينا، ونحن نقود جهدا عالميا منسقا من أجل التوصل إلى اتفاق شامل بالفعل".

وكانت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، قالت الشهر الماضي، إنها اتفقت مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على مواصلة الجهود المشتركة للحد من سلوكيات إيران المزعزعة للاستقرار في المنطقة.

رحلة ترامب من التهديد حتى الانسحاب

ومنذ تولي ترامب الحكم، أبدى سياسة حازمة في مواجهة الإرهاب وداعميه، ووعد مرارا بإلغاء الاتفاق النووي الذي طالما وصفه بـ"الكارثي".

ونفذ ترامب وعده، وفرض عقوبات مشددة على النظام الإيراني، لوقف سلوكه الخبيث في الشرق الأوسط.


تعليقات