تكنولوجيا

أمريكا تخفف قيود بيع طائرات "درون" لمنافسة الصين

الأحد 2018.4.22 05:10 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 436قراءة
  • 0 تعليق
طائرج درون Drone عسكرية

طائرة درون Drone عسكرية

كشفت صحيفة يابانية عن أن الولايات المتحدة الأمريكية تنوي تخفيف القيود المفروضة على الصادرات الأمريكية من الطائرات دون طيار "درون" Drones ضمن منافسة قوية مع الأسلحة الصينية، بحيث يسمح تخفيف القيود ببيع مباشر لأنظمة جوية إلى حكومات أجنبية. 

وقالت صحيفة "نيهون كيزاي" إن مبيعات الطائرات دون طيار مقتصرة على المملكة المتحدة وفرنسا وإيطاليا وترغب الإدارة الأمريكية ببيعها إلى دول أخرى.

وتخشى الأوساط الصناعية العسكرية الأمريكية من المنافسين الاستراتيجيين على غرار الصين في الأسواق الدولية ولا سيما شراء حلفاء الولايات المتحدة معدات أرخص بالكفاءة نفسها من الصين.

وتختلف سياسة إدارة الرئيس ترامب عن سياسة الرئيس السابق باراك أوباما الذي أبدت إدارته حذرا حيال تصدير أسلحة متقدمة.

وكان ترامب قد صرح بأنه “عندما يطلب الحلفاء معدات عسكرية، سنعمل على الاهتمام بطلباتهم وتوفيرها بسرعة”، وهو ما يتماشى مع السياسة الجديدة مع نهج ترامب الذي يرفع شعار ”أمريكا أولاً”.

وتقول الصحيفة إن زيادة صادرات الأسلحة ستخلق فرص عمل وتعزز الاستثمار المحلي، كما تأمل الإدارة برفع نسب تأييد حزب ترامب الجمهوري الذي تربطه علاقات وطيدة بالمجمع الصناعي العسكري الأمريكي في ضوء السعي للحفاظ على الأغلبية في انتخابات الكونجرس النصفية.

ونقلت الصحيفة اليابانية عن مسؤول أمريكي رفيع قوله إن توسيع صادرات الأسلحة المتقدمة سيخفف من عدد القوات الأمريكية المنتشرة في الخارج، لكن من محاذير هذه السياسة خطورة سوء استخدام الأسلحة أو وقوعها في الأيدي الخاطئة.

وتهدف المراجعة المتشددة إلى الحيلولة دون سرقة التكنولوجيا المتقدمة أو إعادة بيعها إلى الإرهابيين.

تعليقات