اقتصاد

الكويت تدرس إنشاء مصفاة للنفط والغاز

الإثنين 2017.12.11 03:54 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 417قراءة
  • 0 تعليق
مصفاة بترول كويتية - أرشيف

مصفاة بترول كويتية - أرشيف

تقدمت شركات استشارات هندسية دولية لمناقصة إعداد دراسة المخطط الرئيسي للنفط والغاز في 2030 في الكويت.

ونقلت مجلة ميد البريطانية عن مصادر مطلعة قولها إن الفائز بالعقد سيكون مسؤولاً عن تقديم دراسة تتعلق بمدى حاجة البلاد إلى مصفاة جديدة أخرى.

وتتعلق الدراسة بتقدير احتياجات البلاد مستقبلاً من الهيدروكربونات، وكيف يمكن للكويت الاستفادة من زيادة صادرات المنتجات المكررة.

 وستنظر الدراسة في المشاريع التي يمكن تنفيذها بحلول عام 2030، وما الفوائد التي ستجنيها.

وقال المصدر المطلع إن الكويت تبدي اهتماماً بإطلاق مشروع جديد لتكرير النفط.

وأضاف: "من ضمن جوانب هذه الدراسة، النظر في الفوائد التي قد تجنيها الدولة من هذا المشروع، ونوع المصفاة الذي تحتاج إليه الكويت".

على صعيد ذي صلة قالت وكالة الأنباء الكويتية (كونا) إنه تقرر تعيين بخيت الرشيدي وزيرا للنفط في الحكومة الجديدة التي أصدر أمير الكويت مرسوما الإثنين بتشكيلها وذلك بدلا من عصام المرزوق.

وشغل الرشيدي قبل هذا منصب الرئيس التنفيذي لشركة البترول الكويتية العالمية التابعة لمؤسسة البترول الكويتية.

وهذه واحدة من المرات القليلة التي يأتي فيها وزير النفط في الكويت من قيادات الشركات النفطية.


تعليقات