ثقافة

إعلان الفائزين بجائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم للتصوير الضوئي

الأربعاء 2019.3.6 12:46 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 111قراءة
  • 0 تعليق
شعار جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم للتصوير الضوئي

شعار جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم للتصوير الضوئي

أعلنت الأمانة العامة لجائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي، عن الفائزين بالجوائز الخاصة للدورة الثامنة للجائزة التي كانت بعنوان "الأمل".

وشهدت هذه الدورة تقديم 3 فئات من الجوائز الخاصة هي "جائزة صناع المحتوى الفوتوغرافي" و"جائزة الشخصية المؤسسة الفوتوغرافية الواعدة" بجانب "الجائزة التقديرية" التي تمنح للمصورين الذين ساهموا بشكل إيجابي في صناعة التصوير الفوتوغرافي.

فاز بالجائزة التقديرية للدورة الثامنة المصور البريطاني "تيم فلاك" نظرا لإسهاماته الفوتوغرافية المميزة في مجالات الطبيعة والبيئة طوال حياته المهنية.

أما "جائزة صناع المحتوى الفوتوغرافي" فقد منحت للمصور النيوزيلندي "توم آنج" لدوره التعليمي المؤثر من خلال تأليفه أكثر من 40 كتابا عن التصوير ترجمت لأكثر من 20 لغة.

وحاز المصور الإماراتي يوسف الحبشي على "جائزة الشخصية الفوتوغرافية الواعدة" الذي اشتهر بأعماله في عالم التصوير المقرب "الماكرو" و"الميكرو" التي انتشرت عالميا بعد أن أفردت مجلة ناشيونال جيوجرافيك العربية 14 صفحة لعرض أعماله التي كانت المحتوى الأساسي للتقويم السنوي للمؤسسة عام 2016، كما تمكن الحبشي من نيل المركز الأول بالمسابقة العلمية والمختصة بالتصوير المجهري "نيكون للعوالم الصغيرة" في دورتها الـ44 التي أقيمت في الولايات المتحدة الأمريكية كأول إماراتي وعربي يفوز بهذه المسابقة العريقة بعد منافسة مع علماء ومصورين من 89 دولة قدموا أكثر من 2500 صورة مجهرية.

وقال علي خليفة بن ثالث الأمين العام للجائزة: "سعداء بالإعلان عن فائزينا بالجوائز الخاصة لهذه الدورة الذين أسهموا كل بطريقته في تقديم إضافات ثمينة ذات قيمة ممتدة من حيث الفائدة لمجتمعات المصورين حول العالم".

وأضاف أن تكريم المبدعين في الفئات الثلاث رسالة شكر دولية بالنيابة عن كل مصور استنار واستفاد وحصل على الحافز والدافعية للعمل والاكتساب والإنجاز بسبب عطاءات الفائزين وإلهاماتهم كما نفخر بوجود اسم إماراتي واعد ضمن قائمة الفائزين هذا المصور المتخصص الذي يزداد اسمه لمعانا على الصعيد الدولي وفي مجتمعات المصورين متنوعة الثقافات هذا النوع من الإنجاز يشعرنا بالتفاؤل تجاه ثمار المجهودات الكبيرة التي بذلت على مدار 8 أعوام لدعم المواهب الإماراتية وصقل مهاراتها ورصف طريقها نحو النجاحات الشاملة والتألق العالمي.

وأعرب عن سعادته بتكريم هذه الأسماء المميزة ضمن الفائزين بمحاور "الأمل" خلال الحفل الختامي للدورة الثامنة الثلاثاء المقبل في أوبرا دبي.

من جانب آخر، فقد أعلنت الأمانة العامة لجائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي عن إطلاق النسخة الثالثة من "منتدى دبي للصورة" من خلال جلستين حواريتين و3 محاضرات خلال الفترة من 13 إلى 15 مارس/آذار 2019.

وقال علي خليفة بن ثالث إن الجائزة تستضيف نخبة من الشخصيات المؤثرة فنيا واجتماعيا في صناعة التصوير الدولية لطرح أهم قضايا التصوير التي تشغل بال المصورين خاصة بما يتعلق بالتدريب والتطوير في المنتدى الذي يعد منصة ثقافية بارزة لمجتمعات المصورين في المنطقة وقد تجاوز تأثير النسختين السابقتين طموحاتنا بمراحل عدة الأمر الذي منحنا الدافع للاستمرارية.

وأضاف أن الجلسة الأولى ستكون بعنوان "ملف مصور - كيف يبنى وماذا يحتوي؟"، والجلسة الثانية ستكون بعنوان "كيف تتخذ التصوير الضوئي صنعة"، كما يقدم المصور "إيهيرو هايامي" محاضرة بعنوان "التصوير الضوئي في كوكب اليابان" والمصورة "دونا فيراتو" ستقدم محاضرة بعنوان "حضور المرأة في مجال التصوير الضوئي" كما سيقدم المصور "توم آنج" محاضرة بعنوان "مستقبلك المهني في التصوير".

تعليقات