سياسة

إقالة قائد القوات البحرية الأرجنتينية بعد كارثة اختفاء غواصة

السبت 2017.12.16 09:17 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1729قراءة
  • 0 تعليق
فقدان غواصة عسكرية- أرشيفية

فقدان غواصة عسكرية- أرشيفية

ذكرت الحكومة الأرجنتينية، السبت، أن السلطات أقالت قائد القوات البحرية بعد شهر من اختفاء غواصة في جنوب المحيط الأطلسي وعلى متنها 44 من أفراد الطاقم. 

وإقالة أميرال البحرية مارسيلو إدواردو هيبوليتو هي أول إجراء عقابي تتخذه إدارة الرئيس ماوريسيو ماكري منذ فقدان الاتصال مع الغواصة (إيه.آر. إيه سان خوان) في 15 نوفمبر/تشرين الثاني.

 ووجهت أسر أفراد الطاقم انتقادات للحكومة بسبب عدم تواصلها بشكل فعال معهم ولتخليها عن جهود الإنقاذ.

 ولم يتم تحديد موقع الغواصة المفقودة حتى الآن ويعتقد أنها انفجرت، فيما لا تزال جهود بحث دولية عن الغواصة جارية.

والغواصة المفقودة الملقبة بـ"سان خوان" هي واحدة من 3 غواصات في الأسطول الأرجنتيني؛ حيث يبلغ طولها 65 متراً وعرضها 7 أمتار، وتم إطلاقها عام 1983.

وزادت العواصف من التعقيدات التي تكتنف جهود البحث عن الغواصة التابعة للبحرية الأرجنتينية التي فقدت في جنوب المحيط الأطلسي. 

وتشارك أكثر من 12 سفينة وطائرة من الأرجنتين والولايات المتحدة وبريطانيا وتشيلي والبرازيل في عمليات البحث.  

وتقوم فرق البحث بتمشيط البحر جواً في ظل صعوبة حركة السفن خلال العواصف.  

وتحلق الطائرات الأرجنتينية والأمريكية والبرازيلية فوق منطقة شاسعة حول الموقع الأخير الذي سجل، الأربعاء الماضي، للغواصة على بُعد 430 كلم قبالة سواحل باتاجونيا وشبه جزيرة فالديس، كما تجوب 10 زوارق هذا القطاع.   

وأرسلت البحرية الأمريكية من قاعدتها في بيرل هاربور 4 غواصات مسيرة صغيرة وفريقاً من العسكريين المتخصصين في توجيهها.

تعليقات