سياسة

الجيش الليبي يقتل مسؤول عمليات "شورى مجاهدي درنة" الإرهابي

الإثنين 2018.6.25 07:27 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 544قراءة
  • 0 تعليق
الإرهابي محمد دنقو

الإرهابي محمد دنقو

أفادت مصادر إعلام ليبية، اليوم، بمقتل الإرهابي محمد دنقو، أحد أبرز أعضاء ما يعرف بـ"مجلس شورى درنة"، خلال معارك الجيش ضد الجماعات الإرهابية في آخر معاقلهم بمدينة درنة. 

وأفادت وكالة الأنباء الليبية، نقلاً عن مصادر عسكرية رفيعة المستوى، بمقتل الإرهابي المدعو محمد دنقو، أحد أبرز أعضاء مجلس شورى درنة المنحل، خلال آخر معارك القوات المسلحة الليبية مع الجماعات الإرهابية في وسط مدينة درنة.


ونشرت الجماعات الإرهابية في الفترة الأخيرة مقطع فيديو يظهر خلاله القيادي ومسؤول غرفة عمليات "ثوار درنة" الإرهابي، والمكلف من قبل مجلس "شورى مجاهدي درنة" محمد أمراجع الحاج، الشهير بـ"محمد دنقو" والمكنى بـ"أبومنذر" أثناء تلقيه العلاج الطبيعي في أحد مشافي مدينة درنة.

وخلال مقطع الفيديو، يظهر "دنقو" أثناء تواجده في غرفة العلاج الطبيعي المخصصة للمصابين، وهو يمر عبر ممر يسير فيه بصعوبة نتيجة الإصابة التي تعرض لها على بمنطقة الحوض، والتي أدت إلى إصابته بالشلل المؤقت، وتظهر أيضاً حالته الصحية السيئة.

وكان "دنقو" قد تعرض إلى حادث سير مروع أثناء عودته من محاور القتال مع قوات الجيش الليبي، ليلاً عبر أحد الطرق في منطقة الظهر الحمر جنوب مدينة درنة في 2 يناير/كانون الثاني 2018، وهو ما أدى إلى إصابته بـ"كسور" على مستوى الحوض والأرجل.

وتواردت أنباء، في وقت سابق من اليوم، حول مقتل زعيم تنظيم القاعدة في درنة عطية الشاعري، خلال اشتباكات مع قوات الجيش الوطني الليبي وسط درنة.

ويخوض الجيش الليبي معارك "الأمتار الأخيرة" في درنة، بعد تمكنه من تحرير أغلب مساحة المدينة الساحلية الاستراتيجية؛ حيث تتركز عملياته العسكرية ضد إرهابيي درنة في وسط المدينة.

تعليقات