رياضة

تتويج أرسنال بكأس الإمارات للمرة الخامسة في تاريخه

الأحد 2017.7.30 11:46 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 281قراءة
  • 0 تعليق
إشبيلية يفوز وأرسنال يتوج بكأس الإمارات للمرة الخامسة في تاريخه

أرسنال وإشبيلية

توج أرسنال  ببطولة كأس الإمارات الودية التي يستضيفها النادي اللندني على ملعبه "الإمارات" للمرة الخامسة في تاريخه على الرغم من سقوطه في فخ الخسارة أمام إشبيلية الإسباني بهدفين لواحد خلال المباراة التي جمعتهما مساء الأحد. 

احتفال جيرو يحسم مستقبله مع أرسنال

وبعد شوط أول شهد خروج الفريقين بشباك نظيفة، افتتح الفريق الأندلسي باب التسجيل بعد انطلاق الشوط الثاني بأربع دقائق بأقدام الأرجنتيني خواكين كوريا بعدما استلم الكرة داخل منطقة الجزاء ليضعها بهدوء على يمين بيتر تشيك.

وعادل الفريق اللندني الكفة في الدقيقة 62 عبر مهاجمه الفرنسي الجديد ألكسندر لاكازيت بتسديدة قوية من داخل المنطقة سكنت الشباك.

ولكن رد الضيوف لم يتأخر سوى 7 دقائق، وبطريقة رائعة، عبر لاعب الوسط الفرنسي ستيفن نزونزي الذي سدد كرة يساريه سقطت في أقصى الزاوية اليسرى من فوق تشيك، الذي اكتفى بمتابعتها وهي تعانق الشباك.

وعلى الرغم من خسارته إلا أن كتيبة الفرنسي أرسين فينجر تمكنت من حصد اللقب بعدما ارتفع رصيدها لتسع نقاط وهو نفس رصيد إشبيلية إلا أن الفريق اللندني يتفوق بفارق الأهداف.

وتنص لوائح البطولة على منح الفريق الفائز بالمباراة 3 نقاط بجانب إضافة نقطة عن كل هدف يسجله الفريق.

وأمطر أرسنال شباك بنفيكا البرتغالي في المباراة الأولى التي جمعتهما  السبت بخمسة أهداف مقابل 2، فيما فاز إشبيلية على ريد بول لايبزيج الألماني بهدف نظيف.

وبحساب إجمالي الأهداف التي سجلها أرسنال خلال المواجهتين، 6 أهداف، بالإضافة إلى النقاط الثلاث التي حصدها من فوزه على الفريق البرتغالي، يصبح رصيده الإجمالي من النقاط 9 وفارق أهداف (+2).

في المقابل، حصد إشبيلية 6 نقاط من الفوز في المواجهتين بالإضافة إلى 3 أهداف سجلها ليصبح رصيده النهائي 9 نقاط ولكن بفارق أهداف أقل عن أرسنال (+1).

وحافظ الفريق اللندني على اللقب الذي حققه في نسخة 2015 ليرفع رصيده لخمسة ألقاب في هذه البطولة أعوام (2003 و2009 و2010 و2015 و2017) ويتربع منفردا في الصدارة.

يذكر أن اللقاء شهد مواصلة اعتماد فينجر على المصري محمد النني في مركز قلب الدفاع، حيث قدم آداءً جيداً في اللقاء قبل أن يغادر في الدقيقة 77 لحساب ثيو والكوت.

تجدر الإشارة إلى أن لايبزيج احتل المركوز الثالث برصيد 5 نقاط بعدما فاز في المواجهة التي سبقت هذا اللقاء على بنفيكا بثنائية نظيفة، في حين يقبع بطل البرتغال في المركز الأخير بنقطتين فقط. 

شاهد الأهداف:



تعليقات