سياسة

"وانا ديكرابتور" الفيروس الذي ضرب مستشفيات إنجلترا

السبت 2017.5.13 12:12 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 1167قراءة
  • 0 تعليق
فــيروس وانا ديكرابتور

فــيروس وانا ديكرابتور

"وانا ديكرابتور" هو جزء من برامج "رانسوم وير" الضارة التي تقوم بتشفير ملفات أجهزة كمبيوتر المستخدمين، وتحظرهم من عرضها، وتهدد بحذفها إلا إذا تم دفع نقود.


كيف يعمل الفيروس؟

يثبت فيروس "وانا ديكرابتور" في الغالب سراً على أجهزة الحاسوب، وتكون مخبأة داخل رسائل البريد الإلكتروني على هيئة روابط إلكترونية، التي ينخدع فيها المستخدم، وبمجرد فتحها يثبت الفيروس على نظام الحاسوب دون علمه.

 فيروس "وانا ديكرابتون" قادر على تشفير الملفات ومنع وصول المستخدمين إليها، حيث تظهر على الشاشة رسالة تخبر المستخدمين، أن أجهزتهم تم حظرها، وتطالبهم بالدفع عن طريق العملة الرقمية الشهيرة "بيتكوين".


 وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أن معاملات "بيتكوين" يصعب تتبعها، لأنها لا تنطوي على نظام بنوك مركزية، والاعتماد فقط على المستخدمين الآخرين، مما يزيد من فرص عدم الكشف عن هويتهم.

 وأوضح أنه من الممكن إزالة فيروس "وانا ديكرابتور" دون الدفع، باستخدام برامج مكافحة فيروسات ضارة متقدمة.

ولا يهدف فيروس "رانسوم وير" إلى سرقة البيانات الشخصية أو الحساسة بأنظمة الكمبيوتر، فهي تمنع فقط الدخول إلى الملفات. ‎


تعليقات