سياسة

أستراليا تتعاقد مع فرنسا لبناء أسطول غواصات بقيمة 35 مليار دولار

الإثنين 2019.2.11 01:06 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 168قراءة
  • 0 تعليق
وزيرة الدفاع الفرنسية فلورنس بارلي

وزيرة الدفاع الفرنسية فلورنس بارلي

وقّعت أستراليا عقدا مع "نافال جروب" الفرنسية، اليوم الإثنين، لبناء أسطول من 12 غواصة بقيمة 35.5 مليار دولار في ختام مناقشات استمرت عامين وأثارت شكوكا في إحدى أكثر الصفقات الدفاعية المربحة في العالم. 

وأشاد رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون، خلال حفل أقيم في العاصمة كانبيرا بحضور وزيرة الدفاع الفرنسية فلورانس بارلي، بما وصفه "خطة طموحة للغاية"، مذكرا بأن هذا "أضخم استثمار دفاعي تقوم به أستراليا في زمن السلم".

بدورها، قالت بارلي إن "الأمر يتطلّب الكثير من الثقة من جانب أستراليا للمراهنة على فرنسا، ويتطلّب الكثير من الثقة من جانبنا لكي نتشارك مع أستراليا مهارات هي على هذه الدرجة من الأهمية المركزية لسيادتنا واستقلالنا الاستراتيجي وهي ثمرة استثمارات ضخمة جرت على مدى عقود".

وبموجب العقد ستتولّى المجموعة البحرية الفرنسية مهمة تصميم وبناء الغواصات الحربية الـ12 إضافة إلى حوض بناء السفن الذي سيقام في أديلايد في جنوب أستراليا على أن يتم تسليمها في 2030.

ومن شأن هذا العقد، الذي يكرس شراكة استراتيجية بين باريس وكانبيرا، أن يستحدث ألفي فرصة عمل في أستراليا وأن يشغل 500 شخص في فرنسا.

ويأخذ بعض منتقدي هذه الصفقة التأخّر في إبرامها ولا سيّما أنّ المياه الواقعة قبالة السواحل الأسترالية الشمالية والشرقية أضحت في السنوات الأخيرة ميدانا لصراع على النفوذ بين الولايات المتحدة والصين، أكبر قوتين إقليميتين.

ويأمل الخبراء العسكريون الأستراليون في أن تسمح هذه الغواصات لبلادهم بتوفير قوة ردع موثوق بها في وجه أي عمل عدائي.

تعليقات