اقتصاد

وزير التجارة الأسترالي: الصين أكبر شريك تجارى لبلادنا

السبت 2019.2.2 05:09 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 190قراءة
  • 0 تعليق
مدينة سيدني الأسترالية

مدينة سيدني الأسترالية

قال سيمون برمنغهام وزير التجارة والسياحة والاستثمار الأسترالي، إن الصين هي أكبر شريك تجاري لأستراليا، مضيفا تواصل بكين وكانبيرا جنى فوائد اتفاقية التجارة الحرة المهمة الموقعة بين البلدين. 

وأضاف في بيان أكدته السفارة الأسترالية في الصين، الجمعة، عن ثقته بأن العلاقات بين بلاده والصين ستواصل ازدهارها في عام 2019 وذلك في رسالته بمناسبة العام الصيني الجديد.

وتابع إن "هناك أكثر من 1.2 مليون شخص من الإرث الصيني يعيشون في أستراليا، ومن ثم يمثل هذا العيد وقتا مميزا لعديد من المجتمعات والأسر في أنحاء أمتنا". قائلا: "بصفتي وزير التجارة الأسترالي، فأنا على دراية تامة بقوة العلاقات الاقتصادية بين بلدينا".

وأشار إلى أن الصين وأستراليا تشهدان علاقات شعبية قوية من خلال التعليم والسياحة، موضحا أن "هناك حاليا نحو 185 ألف طالب صيني يدرسون في أستراليا، فيما تستقبل أستراليا أكثر من 1.4 مليون زائر صيني لزيارة شواطئنا سنويا"، مضيفا "الصين تعد أيضا مقصدا جذابا لعديد من الأستراليين، حيث قام بزيارتها أكثر من 400 ألف أسترالي في العام الماضي".

وخفضت اتفاقية التجارة الحرة الصينية-الأسترالية التي بدأ سريانها في 20 ديسمبر/كانون الأول 2015، التعريفة الجمركية المفروضة على لحوم البقر والفواكه وغيرها من المنتجات الأسترالية، وهو ما مكن من دخولها بصورة أيسر إلى السوق الصينية.

وحسب بيانات وكالة الأنباء الصينية، أصبحت الصين أكبر شريك تجاري وأكبر سوق للصادرات وأكبر مصدر للواردات بالنسبة لأستراليا على مدى 8 سنوات على التوالي، ووصلت تجارتهما الثنائية إلى نحو 108 مليارات دولار أمريكي في العام الماضي.

وكان الرئيس الصيني شي جين بينغ قد طرح مبادرة تتألف من الحزام الاقتصادي لطريق الحرير وطريق الحرير البحري للقرن الـ21، في عام 2013، وسيجرى تنفيذ رؤية تطوير شمال أستراليا خلال السنوات الـ20 المقبلة. وتمثل هذه المنطقة 40% من مساحة اليابسة في أستراليا ولكنها قليلة السكان.

تعليقات