منوعات

عودة "روبن هود".. مدير بنك إيطالي يسرق الأغنياء ليساعد الفقراء

الأحد 2018.10.7 01:47 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 232قراءة
  • 0 تعليق
أموال - صورة أرشيفية

أموال - صورة أرشيفية

على طريقة البطل الأسطوري الإنجليزي روبن هود، حوّل مدير أحد البنوك في إيطاليا أكثر من مليون يورو من حسابات الأغنياء إلى الفقراء على مدار 7 سنوات.

بدأت قصة جيلبرتو باسكيرا، 50 عاما، مدير أحد بنوك مدينة أوديني الإيطالية، في عام 2009 خلال الأزمة المالية العالمية، عندما قرر مساعدة الفقراء من خلال نقل مبالغ مالية صغيرة من الحسابات المصرفية للعملاء الأثرياء إلى الأقل فقرا، الذين لا يملكون أرصدة كافية تمكنهم من الحصول على قروض، بحسب موقع "كوريري ديلا سيرا" الإيطالي.

"لقد كان واثقا بأن الأشخاص الذين كان يساعدهم سيتمكنون من سداد المبلغ، لكن بعضهم لم يفعل ذلك، ومن ثم اكتشف البنك في النهاية العجز الكبير في الحسابات"، بحسب قول محامي المتهم.

ولم يحصل "باسكيرا" على أي أموال لنفسه، ونجا من الحبس بعدما قدم إلى السلطات إقرارا بالذنب، وشرح للسلطات سبب فعله ذلك.

وقال باسكيرا، لصحيفة "لا ريبوبليكا" الإيطالية، إن النظام المصرفي "يتخلى عن المتقاعدين، ويمنحهم الحد الأدنى ويترك الشباب دون موارد".

وأضاف مدير البنك: "لطالما اعتقدت أنه إضافة إلى حماية المدخرين، فمهمتنا أيضا هي مساعدة المحتاجين".

ومن أجل رد الأموال، فقد "روبن هود إيطاليا" منزله ووظيفته، بعدما قضت المحكمة بحبسه عامين مع وقف التنفيذ.



تعليقات