سياسة

البشير يتعهد بمراجعة جذرية لمرتكزات الاقتصاد السوداني

الثلاثاء 2018.8.21 11:34 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 416قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس السوداني عمر البشير

الرئيس السوداني عمر البشير

تعهد الرئيس السوداني عمر البشير، اليوم الثلاثاء، بمراجعة مرتكزات الاقتصاد الكلي لبلاده بصورة جذرية، معلناً عن اكتمال مشاورات لجنة الحوار حول الدستور الدائم للبلاد وإطلاق مشروع إعادة بناء القوات المسلحة.

وأعلن البشير، في خطاب وجهه للسودانيين، بمناسبة عيد الأضحى المبارك، أن الفترة المقبلة ستشهد إقرار سياسات تفصيلية وإجراءات محفزة للإنتاج وزيادة الصادر وضبط الواردات.

وأضاف: "ستشهد الفترة المقبلة تضافراً لكل الجهود تنفيذا لمقتضيات البرنامج التركيزي المعلن من أجل تحسين معاش الناس وفق أهداف تنموية لا حياد عنها".

وأشار الرئيس السوداني إلى أن الفترة المقبلة، ستشهد جهداً لتحقيق الانضباط المالي للأجهزة والوحدات والمؤسسات الحكومية من خلال فرض الرقابة على حركة الأرصدة والحسابات المالية لها لتكون تحت هيمنة وإشراف البنك المركزي.

وأكد البشير على إشراف رئاسة الجمهورية في تحديد أولويات الصرف على مستوى المشروعات التنموية وتوفير الاحتياجات الضرورية للاستخدامات الاستراتيجية لضمان حسن توظيف الموارد المتاحة على مستوى أولويات الاقتصاد الكلي في الفترة القادمة.

ولفت إلى أنه تم الإعلان عن اللجنة القومية للحوار حول الدستور بعد أن اكتمال المشاورات حولها.

وشدد على ضرورة تسريع الخطى في المشروع الوطني لإعادة بناء القوات المسلحة لإنجازه خلال المدى الزمني المحدد له وصولا إلى قوات مؤهلة ومدربة ونوعية في أدائها تكون مهمتها المركزية تأمين حدود البلاد وحماية أراضيها وصيانة استقلالها وسيادتها.


تعليقات