سياسة

بلجيكا تطالب فرنسا بتسليم إيراني حاول تفجير تجمع المعارضة

الأربعاء 2018.7.4 07:04 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 226قراءة
  • 0 تعليق
فعاليات المؤتمر السنوي للمعارضة الإيرانية في باريس

فعاليات المؤتمر السنوي للمعارضة الإيرانية في باريس

أصدرت بلجيكا مذكرة توقيف بحق المشتبه به الموقوف في فرنسا، في إطار التحقيق حول مخطط لتنفيذ اعتداء ضد تجمع لمعارضين إيرانيين السبت في شمال باريس، بحسب ما أفاد مصدر قضائي الأربعاء. 

وأوقف مرهد أ. (54 عاما) وهو من أصل إيراني، السبت الماضي، في ضاحية فيلبنت، بينما كان يُعقد تجمع للمعارضة الإيرانية وفي اليوم نفسه أوقف زوجان في بلجيكا بحوزتهما متفجرات ويشتبه بأنهما خططا للاعتداء بينما أوقف دبلوماسي إيراني في ألمانيا بعد أن كان على اتصال بهما.

ولا يزال مرهد أ. في أيدي القضاء الفرنسي بانتظار القرار حول تسليمه المحتمل إلى بلجيكا، ومن المفترض أن يمثل غدا الخميس في جلسة مغلقة أمام النيابة العامة لمحكمة الاستئناف في باريس لإبلاغه بمذكرة التوقيف الأوروبية. كما سيقرر قاض ما إذا كان سيضعه قيد التوقيف الاحترازي أو يطلق سراحه بشروط.

وكان الزوجان اللذان أوقفا في بلجيكا يحملان 500 جرام من مادة "تي إيه تي بي" المتفجرة مع جهاز تفجير، عندما أوقفتهما الشرطة الخاصة في منطقة سكنية في بروكسل.

وتتولى بلجيكا التحقيق في القضية بالتعاون مع السلطات الفرنسية والألمانية.

وشارك حوالي 25 ألف شخص في تجمع المعارضة الإيرانية بحضور اثنين من المقربين إلى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الرئيس السابق لمجلس النواب نيوت جينغريتش ورئيس البلدية السابق لمدينة نيويورك رودي جولياني.

وتزامن الإعلان عن ذلك مع جولة يقوم بها الرئيس الإيراني حسن روحاني في أوروبا للحصول على ضمانات بشأن الإبقاء على الاتفاق النووي الموقع في 2015.

تعليقات