مجتمع

أسقف فلبيني: زيارة البابا فرنسس تعطي الأمل وتعزز الإيمان

الإثنين 2019.2.4 11:03 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 126قراءة
  • 0 تعليق
 الأسقف روبيرتو سانتوس

الأسقف روبيرتو سانتوس

اعتبر أسقف فلبيني بارز أن زيارة قداسة البابا فرنسيس، بابا الكنيسة الكاثوليكية، إلى دولة الإمارات العربية المتحدة، تمثل فرصة للعمال الفلبينيين في الخارج لتعزيز إيمانهم. 

وقال الأسقف روبيرتو سانتوس، رئيس اللجنة الأسقفية الفلبينية للرعاية الكنسية للمهاجرين والرُّحَّل، في بيان: "استفيدوا إلى أقصى حدّ من ذلك إن أمكن، إذا أتيحت لكم فرصة المشاركة في الزيارة الباباوية من خلال كنيستك"، وفقاً لصحيفة "مانيلا بولتين" الفلبينية.

وأضاف: "أظهر إيمانك، وشارك الخير مع الجميع".

وحث أسقف مدينة بالانجا في إقليم باتان، الفلبينيين العاملين في الخارج أيضاً على الصلاة من أجل سلامة وصحة البابا.

وقال سانتوس: "تأملوا وادعوا مع البابا، صلوا من أجل سلامته وصحته".

وأعرب عن أمله في أن أتكون الزيارة التي أشار إليها بـ"أيام البركة" لن تعطي الأمل والإلهام للعمال الفلبينيين في الخارج فحسب، بل ستعزز أيضاً إيمانهم كذلك.

وأردف سانتوس: "ربما تعزز الزيارة البابوية من إيمانكم، وتلهمكم وسط تضحياتكم هناك، وتعزز أملكم في الحياة".

ويزور البابا فرنسيس كاتدرائية أبوظبي، الثلاثاء، ثم ينتقل إلى مدينة زايد الرياضية لإقامة القداس الذي يتوقع أن يحضره أكثر من 135 ألف شخص، على أن تختتم الزيارة بمراسم توديع رسمية في مطار أبوظبي الدولي.

وبعث قداسة البابا فرنسيس بعدد من الرسائل إلى زعماء الدول الذين مرت طائرته من خلال أجواء بلادهم في طريقه إلى دولة الإمارات العربية المتحدة، حملت الكثير من الدعوات والأمنيات لقادة وشعوب السعودية والبحرين ومصر ومالطا.

تعليقات