اقتصاد

نمو إنتاج الطاقة الشمسية في الإمارات بنسبة 55%

الأحد 2017.9.24 04:51 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1284قراءة
  • 0 تعليق
مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية

مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية

قالت مجموعة "BMI Research" العالمية لأبحاث السوق التابعة لمؤسسة "فيتش" للتصنيف الائتماني البريطانية الأحد "إن إنتاج الطاقة الشمسية في الإمارات سينمو 55% مقارنة بالمعدلات الحالية خلال الفترة من 2017 حتى 2026.

وأوضحت "BMI Research" أنه بناء على ذلك تم رفع تقديرات مساهمة الطاقة الشمسية من إجمالي الطاقة الكهربائية المولدة في الإمارات إلى 7.9% بدلاً من 5.9% بحلول العام 2026، وذلك في ظل جدية كبيرة للسلطات في التوسع بالطاقة المتجددة والنظيفة.

وأشارت مجموعة الأبحاث العالمية إلى تطور مشروعات الطاقة الشمسية في الإمارات بإعلان دبي الإسبوع الماضي عن إطلاق أكبر محطة للطاقة الشمسية بالتقنية المركزة في العالم بقدرة 700 ميجاوات وبتكلفة بناء تبلغ 3.9 مليار دولار.

وقد أعلنت هيئة كهرباء ومياه دبي عن اختيار شركة "أكواباور" السعودية و"شانجاي باور" الصينية لبناء المحطة الواقعة بمجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية.

وأكدت "BMI Research"أنها ترصد تطورات إيجابية للغاية أحرزتها الإمارات بهذا القطاع الحيوي، حيث تم الوصول بالمناقصة الأخيرة إلى المرحلة الرابعة من مجمع محمد بن راشد، وذلك بعد فترة وجيزة من إرساء أبوظبي مناقصة تنفيذ محطة عملاقة للطاقة الشمسية الكهروضوئية في سويحان بقدرة 1177 ميجا وات على تحالف ياباني صيني.

وتسعى أبوظبي بالوصول بحصة مساهمة الطاقة المتجددة إلى 7% من إجمالي طاقتها الكهربائية بحلول 2020، وهي نفس النسبة التي تطمح إليها دبي بحلول العام ذاته.

وتعتبر المرحلة الثانية من مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية في منطقة سيح الدحل بدبي من أكبر مشاريع الطاقة الشمسية في المنطقة، وتبلغ تكلفتها نحو 1.5 مليار درهم وبطاقة إنتاجية تصل إلى 200 ميجاوات، وستوفر الطاقة النظيفة لـ50 ألف منزل في دبي وتسهم في تخفيض 214 ألف طن من انبعاثات الكربون سنويا.


تعليقات