منوعات

بالصور.. سكان يقاضون براد بيت بسبب انهيار منازلهم

الخميس 2018.9.13 11:17 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 418قراءة
  • 0 تعليق
الممثل الأمريكي براد بيت

الممثل الأمريكي براد بيت

عقب إعصار كاترينا، الإعصار الأسوأ في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية، قامت مؤسسة Make It Right الأمريكية غير الهادفة للربح، التي أسسها الممثل الأمريكي براد بيت في عام 2007، ببناء عدد من المنازل وصفها الأهالىبأنها آمنة وحديثة.

وحسب تقرير شبكة "إن بي سي نيوز" الأمريكية، اشترى سكان منطقة لوور ناينث وارد في مدينة نيو أورليانز بولاية لويزيانا، منازل من Make It Right بعد تدمير الإعصار لمنازلهم القديمة، لكن حتى المنازل الجديدة بدأت في الانهيار.


وكانت مهمة مؤسسة براد بيت هي بناء 150 منزلاً مصمماً بصورة جيدة وبأسعار مناسبة في منطقة لوور ناينث وارد، الأكثر تأثراً بالإعصار كاترينا. وبحلول عام 2016، أعلنت المؤسسة الخيرية أنها أنفقت 26.8 مليون دولار على بناء 109 وحدات سكنية.

ويتعارض ذلك مع آراء بعض السكان الذين قابلتهم إن "بي سي نيوز"، حيث يقولون إنها منازل خطيرة ومتعفنة وهياكلها آيلة للسقوط وعرضة للحرائق وتسريبات الغاز. وأضافوا أن المنازل بنيت بسرعة جداً وبجودة قليلة دون أخذ مناخ مدينة نيو أورليانز الرطب والممطر في الاعتبار.


وفي ظل هذه الاتهامات، اختفت مؤسسة براد بيت تماماً، حيث لم تقم ببناء منزل واحد أو تحدث موقع الإلكتروني منذ عام 2015، وتم إغلاق مكتبها في نيو أورليانز ولا يرد أحد على مكالمات السكان أو رسائلهم عبر البريد الإلكتروني. لكن يقال إن بيت أمر بإجراء عمليات تفتيش على منازل المنطقة في عام 2016، لكن حتى الآن لم تظهر أي نتائج أو إصلاحات.

والتزم بعض السكان الصمت لفترة ولاء للنجم الأمريكي الذي سلط الضوء على مشكلتهم، وبسبب اتفاقات عدم إفشاء، طلبت منهم المؤسسة التوقيع عليها مقابل منازل أو إصلاحات، لكن مع زيادة احتمالية تعرضهم للخطر، زاد غضبهم وقرروا الإفصاح عن كل شيء، وقام اثنان من السكان برفع دعوى ضد براد بيت ومؤسسته Make It Right بتهمة بيع منازل معيبة.


ورفض المتحدث باسم براد بيت التعليق على القضية، وأصدر بياناً بالنيابة عن الممثل الأمريكي، قال فيه إنهم بدأوا في فحص موسع للمنازل ويقومون بتنسيق إصلاحات للمنازل التي تعاني من مشكلات منذ عام 2018. وأضاف بيت في بيانه: "لقد اتخذت عهداً وأنوي الالتزام به".

ويأمل ملاك منازل Make It Right في أن يعود بيت وينقذ المشروع. وقال أحد السكان المتضررين: "أعلم أنهم لم يقوموا بتأسيس المؤسسة لإيذائنا، لكن الحقيقة أن ذلك حدث بالفعل. حتى إذا لم تكن نيتك فعل شيء سيئ إلا أنه تحول إلى شيء سيئ وعليك تحمل المسؤولية".


تعليقات