رياضة

معركة بين لاعبي يونايتد والسيتي بعد الديربي

الإثنين 2017.12.11 02:28 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 327قراءة
  • 0 تعليق
لاعبو اليونايتد والسيتي

لاعبو اليونايتد والسيتي

كشفت تقارير إنجليزية عن دخول لاعبي قطبي مانشستر، اليونايتد والسيتي، في معركة حامية الوطيس، عقب انتهاء مباراتهما في الجولة السادسة عشر من منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز.

السيتي يحسم ديربي مانشستر ويعزز صدارته للدوري الإنجليزي

ونجح السيتي في الفوز بهدفين مقابل هدف، في المباراة التي استضافها ملعب أولد ترافورد، ليبتعد بصدارة جدول ترتيب البريميير ليج بفارق 11 نقطة، عن اليونايتد، بعد مرور 16 جولة من المسابقة.

وأشارت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية إلى أن المعركة بدأت عندما مر البرتغالي جوزيه مورينيو، المدير الفني لمانشستر يونايتد، إلى جوار غرفة ملابس لاعبي السيتي أثناء الاحتفال الصاخب بالفوز، ما اعتبره نوعا من عدم الاحترام، خاصةً وأن المباراة تُلعب في أولد ترافورد.

وصاح مورينيو في لاعبي "السيتزنز" من خارج الغرفة مطالبا إياهم بإظهار الاحترام: صائحا: "من أنتم؟"، ليأتيه الرد من الداخل بإلقاء بعض الزجاجات الفارغة ورش بعض المياه تجاهه، ليدخل نحو 20 لاعبا في شجار عنيف.

وأبرزت الصحيفة اعتداء البلجيكي روميلو لوكاكو، مهاجم اليونايتد، على مايكل أرتيتا، المدرب المساعد للسيتي، بزجاجة فارغة في الوجه، كما كشف موقع "جول" العالمي عن اعتداء إيدرسون، حارس السيتزنز، على جوزيه مورينيو بنفس الطريقة.

وأوضحت صحيفة "جارديان" البريطانية أن الشجار بين لاعبي الفريقين ظل محتدما حتى حضرت قوات الشرطة البريطانية وفضت الصراع، ليُقام المؤتمر الصحفي للمباراة دون أن يذكر أحد المدربين أي شيء عما حدث بغرف خلع الملابس.

تعليقات