سياسة

جايير بولسونارو يؤدي اليمين الدستورية رئيسا للبرازيل

الثلاثاء 2019.1.1 11:22 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 93قراءة
  • 0 تعليق
 جايير بولسونارو رئيس البرازيل - رويترز

جايير بولسونارو رئيس البرازيل - رويترز

أدى السياسي جايير بولسونارو اليمين الدستورية رئيسا للبرازيل، اليوم الثلاثاء، متعهدا بمكافحة الفساد وجرائم العنف واتباع سياسة اقتصادية رشيدة تحفز النمو في بلاده. 

ودعا بولسونارو، اليميني المتطرف، في أول خطاب رسمي له أمام البرلمان بعد أدائه اليمين الدستورية في برازيليا، أعضاء المجلس إلى مساعدته "لتحرير البرازيل بشكل نهائي من نير الفساد والإجرام والانفلات الاقتصادي والقيود الأيديولوجية".

وانتخب بولسونارو رئيسا في ظل الاستياء الشديد لدى الناخبين من الفساد السياسي المستشري وجرائم العنف في الشوارع والاقتصاد المتداعي.

وجرت مراسم الاحتفال الرسمية في العاصمة برازيليا، بعد أكثر من شهرين على فوزه بالانتخابات على أساس برنامج يميني متطرف بمواجهة اليسار.

ويكشف برنامج بولسونارو عن توجه واضح للقطيعة مع عقود من حكم تراوح بين اليسار ويمين الوسط، كما قدم نفسه على أنه الشخص القادر على استئصال العنف والفساد وإنعاش الاقتصاد.


تعليقات